طفل بريطاني في الـ13 من عمره يصبح ابا

اصبح تلميذ بريطاني في الـ13 من عمره اصغر اب في بريطانيا حيث رزق بطفلة من صديقته التي لا يتعدى عمرها 15 عاما، حسب ما افادت صحف اليوم.

واقر الفي باتين انه لم يفكر بعد كيف سيعيل هو وصديقته شانتيل ستيدمان الطفلة التي اسمياها ميسي روكسان، اذ انه لا يتلقى حتى "مصروف جيب من والديه". وقال "عندما علمت امي بالامر، اعتقدت انني وقعت في ورطة".

ونشرت صحيفة "صن" على صفحتها الاولى صورة للفتى يحمل طفلته التي ولدت في ايستبورن جنوب انكلترا. واضاف الصبي الذي يبدو اصغر من سنه ولا يتعدى طوله 122 سنتيمترا "رغبنا في الابقاء على الجنين لكننا كنا قلقين من رد فعل الناس. ولم اكن اعلم كيف سيكون شعوري عندما اصبح ابا. ولكنني ساكون ابا جيدا للطفلة وارعاها". الا انه اعترف "لم افكر في مسالة التكاليف وكيف سانفق عليها. حتى انني لا احصل على مصروف جيب. وابي يعطيني احيانا 10 جنيهات (11 يورو)".

وقال دينيس باتين (45 عاما) والد الفي ان ابنه ملتزم تماما بواجباته الابوية الجديدة. واضاف ان الصبي "كان يمكن ان لا يهتم ويجلس في البيت ليلعب. ولكنه كان يذهب الى المستشفى كل يوم".

وحملت شانتيل بالطفلة بعد ممارسة الجنس مرة واحدة بدون وقاية مع الفي الذي لم يتعد عمره وقتها 12 عاما، حسب الصحيفة.
 

طباعة