السلطات الهندية اعتقلت المتهمة

زوجة تحرق حماتها خلال نومها بالكيروسين بسبب خلافات أسرية

أقدمت زوجة على حرق حماتها حية بعد أن رشت عليها مادة الكيروسين وأشعلت فيها النيران بسبب خلافات أسرية.

وزاد الخلاف في المنزل لدرجة أن زوجة الابن ارتكبت هذه الجريمة بحق حماتها، حيث تم نقل الأخيرة إلى مستشفى المنطقة في حالة خطيرة.

ووقع الحادث في قرية باتي ناندلال في ولاية ماديا براديش الهندية.

ولدى وقوع الحادث، أصيب أفراد الأسرة والجيران بالصدمة لسماع صراخ الحماة، حيث هرع الجميع لإنقاذها من النيران.

تعرضت الضحية لحروق تزيد عن 70٪، فيما تحقق الشرطة في القضية.

وبدأت الحادثة، يوم الثلاثاء الماض، بعد أن وجهت الحماة اتهامات وصفتها زوجة ابنها بـ"الخطيرة" محرضة ابنها على زوجته، فما كان من الأخيرة إلا انتظار خلود حماتها للنوم فقامت بسكب الكيروسين عليها وإشعال النار فيهاأثناء نومها.

وقالت الحماة التي تعاني وضعاً صحياً خطيراً، إن ابنها تزوج قبل عامين، إلا أن الزوجة رفضت في البداية القدوم للعيش في بيت أهل الزوج، وعند إقامتها مع العائلة ظلت تتصرف بشكل غير لائق مع زوجها.

فيما قالت الزوجة المتهمة بأن زوجها أحضرها على غير رغبتها إلى بيت أهله، الذين اتهمتهم بمنعها من زيارة والدتها.

ورغم اتفاق العائلتين على السماح للزوجة بزيارة أهلها في يوم وقوع الحادث، إلا أن ذلك لم يمنع الزوجة من القيام بجريمتها.

وقامت الشرطة الهندية باعتقال المتهمة ومواصلة التحقيقات في الحادث، فيما تتلقى الحماة علاجاً مكثفاً.

 

 

 

طباعة