«على هوامش أوروبا».. المدينة التي أكلتها الحرب

من أعمال المصوّر الروسي ديمتري بيلياكوف. من المصدر

يرصد المصوّر الروسي ديمتري بيلياكوف، المشارك في الدورة الخامسة من المهرجان الدولي التصوير «إكسبوجر»، وعبر معرضه الفوتوغرافي «على هوامش أوروبا 2019-2014»، تفاصيل ويوميات الحرب التي اندلعت في أبريل 2014 بين السلطات المركزية في أوكرانيا وجمهوريتيّ دونيتسك ولغانسك المعلنتين من طرف واحد في المنطقة وخلّفت نحو 13 ألف قتيل.

وعمل بيلياكوف - أحد أبرز المصوّرين الروس المتخصصين في تغطية مناطق الصراع - على توثيق الأحداث الدامية التي وقعت في الإقليم أو ما يطلق عليه أيضاً - حوض دونيتس - خامس أكبر مدن أوكرانيا، فما أن تدخل قاعة العرض، حتى تشعر ببرودة الأجواء، فالمعرض ينقل تفاصيل المدينة بدقة، فيشعر الزائر بالدرجات المئوية تحت الصفر، ويشاهد الوجوه التي أرهقتها المعارك، وشظايا الرصاص وهي تلمع في الأفق، ويلمح خوذة معلقة على مشجب، ورصاصاً كثيفاً يغطّي الأرض المكسوّة بالثلج، والصمت المطبق على ملامح الجثث.

طباعة