موسجريفز وجامبينو يتصدران الجوائز

«غرامي 2019».. ترفض عنصرية الشرطة الأميركية

صورة

فازت أغنية الراب «هذه هي أميركا» للمغني تشايلدش جامبينو بجائزتي أسطوانة وأغنية العام، فأصبحت أول أغنية هيب هوب تفوز في أي من الفئتين الكبيرتين منذ 61 عاماً. وفازت مغنية الراب الشهيرة كاردي بي بأول جائزة غرامي لها حيث فاز ألبومها (إينفيجن أوف برايفاسي) «غزو الخصوصية» بجائزة ألبوم الراب هذا العام. وتنتقد أغنية جامبينو الفائزة «هذه هي أميركا» العنصرية ووحشية الشرطة، وفازت الأغنية أيضاً بجائزة غرامي أفضل فيديو موسيقي وأفضل أداء لأغنية راب.

وفازت مغنية موسيقى الريف الأميركي كيسي ماسجريفز بالجائزة الكبرى في حفل توزيع جوائز غرامي الموسيقية أول من أمس.

وكرّم حفل توزيع جوائز غرامي الموسيقية الـ61 في لوس أنجلوس أسطورتي الغناء ديانا روس وأريثا فرانكلين، بعروض فنية قدمتها روس نفسها وفنانون آخرون أثنوا على فرانكلين «ملكة موسيقى الصول» التي توفيت العام الماضي.

وبزغ نجم روس (74 عاماً) في الستينات كمغنية رئيسة لفرقة سوبريمز وهي واحدة من أفضل الفرق الغنائية النسائية من حيث المبيعات في التاريخ. ولروس 91 أغنية منفردة و59 ألبوماً وتصدرت أغانيها قوائم الأغاني 41 مرة.

طباعة