البطولة تدخل مرحلة أكثر ندية في «الميدان»

«فزّاع لليولة».. الحبسي مع «الأربعة الكبار»

صورة

دخلت التصفيات النهائية، في بطولة فزاع لليولة، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، مرحلة أكثر إثارة وندية، من خلال منافسات الوصول إلى المربع الذهبي للبطولة، الذي لم يعد يفصل جمهورها الشغوف بالموروث الشعبي الإماراتي الأصيل عن اكتماله، سوى تحديد هوية اثنين من المتسابقين، بعد أن كشفت جولة أول من أمس، عن ثاني المتأهلين، وهو الإماراتي مطر علي الحبسي، الذي نال بطاقة التأهل الثانية، ليضاعف حامل اللقب من فرصه لتحقيق حلم حصد لقب البطولة لعامين متتاليين.

وفي أجواء تشويق، جاءت لحظات إعلان النتائج، في قلعة الميدان بالقرية العالمية، ما دفع الجمهور الذي امتلأت به مدرجات المشاهدة، إلى مزيد من صيحات الدعم والتشجيع، سواء للحبسي أو للمنصوري، فضلاً عن عشاق اليولة الذين تابعوا تفاصيل تطور المنافسات، من خلال برنامج «الميدان» الذي تنقله قناة سما دبي على الهواء مباشرة.

وبالإضافة إلى تفوقه في تصويت جمهور اليولة، نجح الحبسي أيضاً في تحدي الصيد بالصقور الذي خاضه مع منافسه المنصوري، وهو تفوق يضمن له، وفق آلية المنافسات التي تم استحداثها هذا العام، منحه 2500 صوت إضافي، دعمت حظوظه في الفوز ومن ثم التأهل، ليلحق بسيف سهيل السماحي، الذي سبق وتأهل للمربع الذهبي في حلقة سابقة، ولتجمعهما معاً مواجهة في الأول من فبراير المقبل.

بينما بدأت منافسات الحلقة السابعة من «الميدان» على إيقاع أغنية الموسم الحالي للبطولة التي تحمل عنوان «راعي الأمر»، للفنان ميحد حمد، وصعد أولاً، حمدان محمد حمد مصلح الأحبابي، وصيف الموسم قبل الماضي، واستعرض مهاراته بشكل أثبت من خلاله أنه مؤهل ليكون مرشحاً للمنافسة على اللقب في هذا الموسم.

وحصل الأحبابي على ثناء لجنة التحكيم التي أشادت بقدراته، وطالبته بتقديم المزيد من المهارات، بالنظر إلى ما يملكه من قدرات، ومنحته 49 نقطة، لأدائه المميز.

وصعد اليويل إبراهيم سلطان عبيد الكعبي، ثانياً، وظهر بشكل مميز، خصوصاً في مهارة لف السلاح، والدوران بمرونة فائقة، وقام بمهارة رمي السلاح ثلاث مرات بشكل ناجح، لكنه لم يصل خط ليزر الـ17 متراً، وارتكب أخطاء متكررة، رصدتها لجنة التحكيم في مهارة الرمي، سقطت غترته في إحدى الرميات، وطالبته لجنة التحكيم بتحسين مهارة رمي السلاح، ومحاولة الوصول لمسافة الـ20 متراً، قبل أن تمنحه 46 نقطة.


مذاق آخر للثالثة

مذاق آخر للثالثة، كان واقع الحال الذي لمسه جمهور «الميدان»، من خلال متابعة المنافسات على البطاقة الثالثة، والتي شهدت تنافساً بين حمدان الأحبابي، وإبراهيم سلطان الكعبي، وقبيل انطلاق المنافسات، عرض فيديو للتحدي بين الثنائي في رياضة الهجن، والذي فاز به الأحبابي ليحصد 2500 نقطة.

49

نقطة، حازها حمدان الأحبابي من لجنة التحكيم، خلال حلقة المنافسة على البطاقة الثالثة.

طباعة