ترفيه وتسوّق وجوائز

كرنفالات تنشر البهجة في الشوارع.                 من المصدر

أيام قليلة تفصل عن موعد اختتام فعاليات مهرجان دبي للتسوق2010 ،الذي تمكن منذ انطلاقه في 28 من الشهر الماضي من أن يضفي أجواء احتفالية وينشر الفرحة والبهجة في مختلف ربوع دبي، وأمتعت الملايين من العائلات والسياح من مختلف الجنسيات. وكان الفوز من نصيب كثير من الزوّار والمتسوّقين الذين أسعدهم المهرجان وحقق جانباً من طموحاتهم وأحلامهم.

ومازال المهرجان يحمل في جعبته الكثير من الفعاليات ليقدمها خلال أسبوعه الأخير، إذ يتضمن هذا الأسبوع مجموعة من الفعاليات التي تكمل بدورها موسم الترفيه والتسوق والجوائز التي يتيحها المهرجان.

فمحبو الأزياء والموضة على موعد مع الأناقة في «أزياء دبي2010» السبت المقبل في مدينة جميرا، وتعرض الفعالية تشكيلة من أجمل التصاميم. ويستمر مخيم المهرجان البري للعائلات ومخيم «ربيع وطني للأطفال» برعاية برنامج «وطني» في تقديم فعالياتهما. وتندرج هذه المبادرة التي تأتي في إطار فعاليات مهرجان دبي للتسوق 2010 ،ضمن الأنشطة المتنوعة التي ينظمها برنامج «وطني» الهادفة إلى تعزيز الهوية الوطنية وممارسات المواطنة الصالحة لدى جميع فئات وشرائح المجتمع.

وتوفر المخيمات هذا العام متنفساً حقيقياً للعائلات بصحبة الطبيعة الصحراوية والأجواء الساحرة، ويمكن للأفراد استئجار الخيام والإقامة وفقاً لرغبتهم، لينعموا بالخصوصية والرفاهية عبر المرافق والخدمات الشاملة والفعاليات المختلفة. ومن ميزات الحدث هذا العام تخصيص مخيم للأطفال تحت اسم «ربيع وطني للأطفال» الذي يمثل بيئة متكاملة المرافق والأنشطة تلبي احتياجات الطفل الاجتماعية والترفيهية والثقافية، ويحظى من خلالها بقدر من الاستقلالية وتنمية المهارات وصقل المواهب القيادية والإشرافية.

كرنفالات

وبعد أن نشرت البهجة والأجواء الاحتفالية في قلوب كثيرين، تحط «كرنفالات دبي» رحالها الخميس المقبل في «مول الإمارات»، التابع لمجموعة ماجد الفطيم العقارية، الراعي الرئيس لمهرجان دبي للتسوق ،2010 والجمعة والسبت المقبلين في الممشى -جميرا بيتش ريزيدنس، التابع لمجموعة دبي للعقارات، الراعي الرئيس للمهرجان ويشارك فيه فرق ومهرجون وعارضون من جنسيات مختلفة.

وتسلط فعاليات منطقة خور دبي الضوء على ما يزخر به المكان على ضفاف الخور من مواقع ثقافية وتراثية، مثل منطقة البستكية وقرية التراث والغوص وسوق الذهب وسوق التوابل وشارع السيف ومتحف دبي والسوق الكبير وبيت الشيخ سعيد آل مكتوم، إلى جانب عدد من الفعاليات والأنشطة المختلفة التي تستقطب الجمهور من مختلف الجنسيات. وستتمكن العائلات من الاستمتاع بأوقاتها مع تنوع الألعاب فيها، إلى جانب التمتع بما يحتويه شارع الرقة من خدمات، حيث يضم بين جنباته العشرات من المطاعم والمقاهي والمحال التجارية المميزة، التي تستقطب الآلاف من الزوّار خلال المهرجان. ويكتسي شارع الضيافة بحلة بهيجة من الأضواء، حيث تضاء على جنباته الأضواء بأشكالها المختلفة.

ألعاب نارية

وتضيء الألعاب النارية سماء دبي وليالي مهرجان دبي للتسوق لتضفي المزيد من الأجواء الاحتفالية، وتبعث الفرحة في نفوس الجميع وترسم الضحكة والدهشة على وجوه الأطفال. وتنطلق هذه العروض يومياً من خور دبي بجانب شارع السيف في الثامنة مساء. ويستضيف مركز ميركاتو عروض مسرح برودواي والباليه ومسرحيات وقصصاً راقصة وعروض الكوميديا المضحكة «كوميديا ديلي آرتيه»، التي تعني عروض الكوميديا الإيطالية، إذ أعادت هذه العروض تجسيد قصص ضاحكة أخذت عن الأدب الإيطالي، ويقوم بتأديتها مجموعة من ممثلي الكوميديا بأزيائهم المسرحية الرائعة. ويقدم الفنان الكويتي طارق العلي المسرحية الاجتماعية الكوميدية «بوسارة في العمارة» على مسرح الشيخ راشد بالمدرسة الهندية في دبي ابتداء من الخميس المقبل حتى نهاية المهرجان. كما تمتد فعاليات واحة السجاد والفنون في القاعة الغربية من مركز معارض مطار دبي، وتتمتع شخصية «بن 10» الكرتونية بشعبية كبيرة في أنحاء العالم، بالإضافة إلى ضخامة العرض من حيث الإنتاج والإخراج المسرحي.

فعاليات عائلية

ويستضيف «وافي»، أحد الرعاة الرئيسين لمهرجان دبي للتسوق2010 مهرجان فرينج الذي يتضمن عروض المهرجين الفكاهية ومسرح الكرتون، حيث يسبق هذه العروض التي تستمر لمدة ساعة عرض كرنفالي متجول يجوب مختلف أنحاء «وافي»، ثم يبدأ عرض الفرقة الصينية الذي يتضمن عدداً من الألعاب البهلوانية التي تتميز بالخطورة والإثارة والتشويق تتبعها الرقصات التراثية الصينية التي تتميز بالحركات الرشيقة.

ويختتم الأسبوع الأخير من مهرجان صحة العائلة الذي يقام ضمن فعاليات المهرجان بجملة من الفعاليات تتضمن إقامة المسابقات وإعطاء دروس في الطهي الصحي وتقديم الاستشارات الطبية. فيما تتخذ الحملة التي يحتضنها مهرجان هذا العام من مراكز التسوق الكبرى في دبي مقراً لفعالياتها، وتهدف الحملة إلى تقديم النصح والإرشاد في ما يتعلق بنمط الحياة الصحي. ويلقى مهرجان صحة العائلة دعماً من وزارة الصحة نظراً لاهتمامها بالعمل على تحسين صحة مواطني الدولة والمقيمين على أرضها.

ويقوم العديد من الفرق المتجولة بتقديم عروض في مراكز التسوق والشوارع الرئيسة، مثل: عروض كرنفال التسوق، والرقص التركي، والعازفون المنفردون، والطبول الملونة، والفرقة الاستعراضية الموسيقية، ومشاة العصي، والمتسوقون المغامرون، وعروض المتسوقين الاستعراضية، وعروض رقصة باداي وكلبليا الهندية، وفرقة الدراجين، وعروض الرقص العالمي، ومستر ويند وفليب فلوب، والرقص الصربي، والتنورة المصرية، والرقص اليوناني، وغيرها. وتستضيف مراكز تسوق الكثير من الفعاليات المتنوعة، مثل: العربي سنتر، ودبي مول، وبرجمان، ومدينة الغرير، ومول الإمارات، وديرة سيتي سنتر، ووافي، وميركاتو، ودبي فستيفال سيتي، ودبي آوتليت مول، والممشى - جميرا بيتش ريزيدنس الذي تقام فيه العديد من الفعاليات، ومن ضمنها القرية التراثية ومعرض بنادر التراث ومنطقة الألعاب، وغيرها من الفعاليات الأخرى.

طباعة