التصويت حبس الأنفاس لمعرفة هوية الفائز

عوض العامري أول المتأهلين إلى نهائي بطولة فزاع لليولة

صورة

حجز عوض العامري أولى بطاقات التأهل إلى النهائي، بعد منافسة قوية حبست الأنفاس حتى اللحظات الأخيرة، في الحلقة التاسعة التي أقيمت ليلة الجمعة الماضية، في المرموم، ضمن منافسات النسخة الـ22 لبطولة فزاع لليولة، والنسخة الـ17 من برنامج الميدان.

جاء تفوق عوض العامري على حساب راشد بالركاض بنتيجة 65 درجة مقابل 35 درجة، في ليلة حفلت بالإثارة والترقب وتبادل التفوق في المسابقات، حتى جاء الحسم لمصلحة العامري الذي بات على بعد خطوة من تحقيق حلم التتويج بكأس فزاع الذهبي.

وانطلقت المنافسات بشكل متكافئ، بعدما حسم راشد بن ركاض مسابقة السباحة التي أقيمت خلال الأسبوع في مجمع حمدان الرياضي، وارتفعت فيها مسافة السباق لتصبح 75 متراً، وينال 10 درجات، وفي سباق الخيل، الذي يقام بالتعاون مع شرطة الخيالة بشرطة دبي، فكان التفوق من نصيب عوض العامري، ليحصل على 20 درجة. وعاد راشد بالركاض ليكسب مسابقة عد القصيد التي يشرف عليها الشاعر محمد المر بالعبد، ويحصد 10 درجات. وواصل راشد بالركاض تقدمه بكسب مسابقة الرماية التي تقام في موقع الحدث مباشرة، لينال 15 درجة. وتمسك عوض العامري بحظوظه بعدما كسب سباق الهجن لمسافة 1200 متر، الذي أقيم مباشرة أيضاً في دورة المرموم، ليحصد 20 درجة.

وجاء الترقب الذي حبس الأنفاس مع نتيجة تصويت اليولة، الذي ابتسم لعوض العامري، ليكسب 25 درجة، رفع بها رصيده الإجمالي إلى 65 درجة.

وعبر عوض العامري، عن سعادته بتقدمه في أدوار البطولة هذا الموسم، وهو الذي تعلق باليولة منذ طفولته، وحرص دائماً على إتقان مهاراتها، لكنه أكد أن البطولة خاصة للغاية، كونها تختبر المشاركين في مهارات عدة، في السباحة وركوب الخيل والهجن والرماية وعد القصيد، وهو ما يجعلنا جميعاً مطالبين بالعمل والتدريبات طوال الأسبوع، لإتقان كل هذه المهارات والسعي لتحقيق الفوز.

وأكد مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث راشد الخاصوني، الذي يقوم بتقديم الحلقات التي يتم بثها عبر شاشة سما دبي وإذاعة الأولى، أن تقارب المستوى، وانتظار نتيجة التصويت النهائية لليولة في آخر الحلقات، يعكس مدى ارتفاع مهارة المشاركين وإتقانهم مختلف المسابقات من خلال التزامهم وجديتهم في التدريبات، وهذه غايتنا في المركز أن يخرج المشاركون وهم لديهم إلمام بمهارات عدة، نابعة من رياضات ومهارات من الإرث الشعبي، بغض النظر عن حسابات الفوز والخسارة.

وقدم سعيد المزروعي، عرض الشلة خلال الحلقة التاسعة، والذي جاء أنيقاً، وتفاعلت معه الجماهير الحاضرة على مدرجات الميدان في المرموم، حيث عبر المزروعي، عن تقديره لجهود القائمين على البطولة، ومدى حرصهم على تطويرها لجعلها ملمة للعديد من المهارات التي من شأنها ترسيخ الإرث الشعبي بشكل عصري ومميز.

• تفوق عوض العامري جاء على حساب راشد بالركاض بنتيجة 65 درجة مقابل 35 درجة.

طباعة