في مزاد علني شهد منافسة محمومة

51 ألف دولار للوحة شارع أبي رود اللندني

بيعت لوحة لشارع أبي رود اللندني، المحبب لدى جمهور فرقة بيتلز، بأكثر من 37 ألف جنيه إسترليني (51 ألفاً و500 دولار)، في مزاد علني شهد منافسة محمومة بين المزايدين.

وتخطت قيمة اللوحة العائدة للحي الذي يضم استوديو كانت تسجل فيه الفرقة البريطانية الأسطورية أعمالها التقديرات (بين 1000 جنيه استرليني و2000)، في هذا المزاد الذي خُصص للوحات الشوارع اللندنية، واستمر أسبوعين.

وبيعت أكثر من 270 لوحة باسم مجلس دائرة ويستمنستر، التي تضم جزءاً كبيراً من وسط لندن، في مقابل مبلغ مجموعه 143 ألفاً و517 جنيهاً إسترلينياً (200 ألف دولار)، بعدما أثارت شهية المزايدين من أستراليا وكندا، مروراً بأوروبا. وتظهر اللوحات اسم الشارع بالأسود، مع رمز بريدي بالأحمر، وصممتها المهندسة المعمارية والمصممة ميشا بلاك سنة 1967. ويحظى تصميم اللوحات بحماية فكرية، ويُحظر تقليده في سائر أنحاء العالم. وعلّقت مفوضة المزاد، كاثرين ساوثتن، قائلة: «فوجئت كثيراً بالاهتمام الذي أثاره المزاد، والعروض الواردة من العالم أجمع». وأوضحت أن «كثيرين قدموا عروضاً بسبب ارتباطهم الشخصي مع شارع، إما لأنهم عملوا فيه أو عاشوا فيه، أو لارتباط اللوحات في بعض الحالات بأسمائهم». وبيعت لوحتان لإيتن بالاس في غرب لندن، في مقابل 2728 جنيهاً إسترلينياً (3800 دولار) لكل منهما.

 

طباعة