«سيدات أعمال دبي» يطلق برنامجه التوجيهي لتطوير مهارات أعضائه

صورة أرشيفية من الدورة الثانية للبرنامج التدريبي. من المصدر

أعلن مجلس سيدات أعمال دبي عن إطلاق الدورة الثالثة من البرنامج التوجيهي الإرشادي الخاص بأعضاء المجلس لعام 2021، وذلك استكمالاً للنجاح الكبير الذي حققته الدورتان السابقتان من البرنامج، الذي يعد إحدى أبرز مبادرات المجلس لدعم سيدات ورائدات الأعمال في إمارة دبي.

ويعد البرنامج التوجيهي المتخصص جزءاً من جهود المجلس لتطوير قدرات أعضائه وصقل مهاراتهن، وتوفير أفضل التدريب النوعي، العملي والمهني، الذي يعزز من خبرات الأعضاء وتنافسيتهن في بيئة الأعمال، خصوصاً في ضوء التحديات الحالية، وازدياد المنافسة في سوق العمل.

وحقق البرنامج التوجيهي الإرشادي الخاص بأعضاء المجلس نجاحاً كبيراً في دورتيه السابقتين، اللتين شهدتا مشاركة 52 سيدة ورائدة أعمال، حيث تم جمعهن مع موجهين وخبراء مختصين لمساعدتهن على تطوير وصقل وتحسين مهاراتهن، ورفدهن بأفضل الخبرات التي تسهم في تطوير أعمالهن.

وقد فتح باب التسجيل للمشاركة في البرنامج التوجيهي، حيث يستمر المجلس باستقبال طلبات المشاركة حتى 21 الجاري، لتقوم بعدها اللجنة التنفيذية للبرنامج بفرز طلبات المشاركة، وجمع المشاركات اللواتي تم قبولهن بالبرنامج مع المدربين، والخبراء المتخصصين والمهنيين المعروفين والمرموقين في مجالات رئيسة ومهنية متنوعة، حسب الاختصاصات والمهارات المطلوبة، تمهيداً لبدء التدريب المتخصص الذي يشمل استشارات وتوجيهاً متخصصاً، وفق خطة شاملة ومتكاملة تضم جميع عناصر العمل المهني المحترف.

وستنتهي الدورة الثالثة من البرنامج التوجيهي، في أغسطس المقبل، وفق آلية زمنية مدروسة بدقة تعزز الفائدة، وتوفر مجالاً إضافياً للتطوير والتحسين في قدرات ومهارات سيدات ورائدات الأعمال المشاركات في البرنامج، حيث إن باب المشاركة متاح لأعضاء المجلس، ويمكن لغير الأعضاء تقديم طلبات المشاركة، على أن تتم دراسة طلباتهن من قبل اللجنة التنفيذية للبرنامج.

وقالت رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي، رجاء عيسى القرق، إن إطلاق الدورة الثالثة من البرنامج التوجيهي الإرشادي يعكس التزام المجلس في ظل الظروف الحالية الاستثنائية، بدعم أعضائه في مختلف المجالات، وتزويدهن بالمهارات اللازمة للتطور والنجاح، مؤكدةً أن مجلس سيدات أعمال دبي يضع تمكين المرأة العاملة في سوق العمل أولوية قصوى ينبغي الاستثمار فيها.

ولفتت القرق إلى أن الظروف الحالية في مجتمع الأعمال، باتت تتطلب نوعاً معيناً من المهارات القيادية والمهنية، تجمع بين إتقان مهارات التسويق الذكي واستخدام التقنيات الحديثة من أجل الارتقاء بالأداء المؤسسي.

• القرق: ملتزمون بدعم أعضائنا، والبرنامج إحدى المبادرات المهمة للتطوير.

طباعة