المؤتمر يناقش عرض المقتنيات وتحويل التحديات إلى فرص

15 خبيراً يعرضون تجارب عالمية في «المتحف المتطور»

المؤتمر تنظمه هيئة الشارقة للمتاحف افتراضياً. أرشيفية

يسلط مؤتمر «المتحف المتطور.. التأقلم، التعلم، والعرض في العصر الجديد»، الذي تنظمه هيئة الشارقة للمتاحف - افتراضياً - الضوء على تجارب من المتاحف حول العالم على مدار يومي الإثنين والثلاثاء المقبلين، بمشاركة أكثر من 15 خبيراً ومتخصصاً في المجال المتحفي، يناقشون محاور توفير بيئة متحفية جاذبة وشاملة.

ويهدف المؤتمر إلى إبراز دور المتاحف في المنظومة التعليمية، وتأثيره في التنوع الثقافي، وطرق عرض المقتنيات في القرن الـ21، وتحويل التحديات إلى فرص متاحة، بالإضافة إلى تطرقه لأهمية النقلة النوعية التي أحدثتها أساليب عرض المقتنيات على المنصات الرقمية التابعة للمتاحف وأثرها على المجتمع.

ويتضمن جدول المؤتمر سبع جلسات عمل تُعقد على مدار يومين، لطرح الأفكار بشأن التحولات التي تشهدها تصاميم المعارض، والقرارات التنظيمية فيها، وكيفية الشروع بنقل المقتنيات إلى العالم الرقمي، كما يتخلل المؤتمر إطلاق العديد من المبادرات التوعوية للمجتمعات والمؤسسات الأكاديمية التي تهدف إلى تسهيل التعرف إلى مقتنيات المتاحف في مختلف الأوقات والأمكنة.

طباعة