دلال عبدالله وتيم ويستوفر في حوار عن أثر البيئة

دلال: القراءة تقرّب بين الثقافات والشعوب. من المصدر

ناقشت الكاتبة البحرينية دلال عبدالله، والروائي الأميركي تيم ويستوفر، أثر المجتمعات على بناء شخصية الكاتب وإثراء موهبته، والانعكاسات التي تسببها البيئة المحيطة به على طبيعة الأعمال الإبداعية التي يقدمها، وأكدا أن مكان الكاتب ومجتمعه يشاركانه صياغة أعماله الأدبية. جاء ذلك خلال جلسة حوارية افتراضية ضمن فعاليات الدورة الـ39 من معرض الشارقة الدولي للكتاب، إذ استعرض الكاتبان أهمية البيئة المحيطة والمجتمع في تحفيز الكاتب لتقديم أعمال إبداعية.

وأكدت الكاتبة البحرينية أن «قراءة الكتب تقرّب بين الثقافات والشعوب، ويكاد يكون كل كتاب هو رحلة إلى بلاد وعوالم جديدة، ومهمة الكاتب في بحثه وقراءاته أن يستفيد من العوالم التي تفتحها أمامه، ويحول التفاصيل التي يتلقاها إلى جماليات جديدة تخدم أعماله الأدبية».

بينما قال ويستوفر، إن «الكاتب يجب أن يبحث عن وطن لكتاباته، أرضية ثابتة ينطلق منها، فأنا إذا أردت أن أكتب عن بيئة ما أو مجتمع ما فعليّ أن أذهب وأنغمس في ثقافته، وأتعوّد لغته وأطعمته وأختبر كل ما يلامس حواسي، وأحرص على توثيق المشاهد بشكل بصري». وأضاف: «تأثير المجتمع وثقافته أمر مهم لإبداعات الكاتب، ويدفعه لتأليف أعمال تبقى في ذاكرة القرّاء».

طباعة