نورة الكعبي تدعو المبدعين إلى المشاركة في تصميم مستقبل القطاع الثقافي

وزيرة الثقافة والشباب: «حققت ثقافتنا إنجازات نوعية، ووصل إنتاجنا الإبداعي إلى المحافل الدولية»

دعت وزارة الثقافة والشباب، أفراد المجتمع من المبدعين والفنانين إلى المساهمة في تصميم الـ50 عاماً المقبلة في القطاع الثقافي والإبداعي تماشياً مع مشروع تصميم الخمسين الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لمشاركة أفراد المجتمع من مواطنين ومقيمين بوضع تصور مستقبلي للخطة التنموية الشاملة للخمسين عاماً المقبلة 2021 - 2071 بالتزامن مع مئوية الإمارات، وذلك عبر المنصة الرقمية لتصميم الخمسين

( www.uaenext50.ae) التي أطلقها سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس اللجنة العليا للاستعداد للخمسين.

وقالت وزيرة الثقافة والشباب، نورة بنت محمد الكعبي، في تغريدة على حسابها بـ«تويتر»، «في الخمسين عاماً الأولى حققت ثقافتنا إنجازات نوعية، ووصل إنتاجنا الإبداعي إلى المحافل الدولية. شاركونا اقتراحاتكم لبناء كوادر إبداعية وطنية تبني قطاعاً ثقافياً مستداماً، وتعزز من حضور صناعتنا الإبداعية عالمياً».

ويمثل تصميم الخمسين فرصة استثنائية لوضع خريطة استشرافية واستباقية تضمن ريادة وتنافسية القطاع الإبداعي في الدولة، وتطلق العنان لعقول المبدعين والمبتكرين لتقديم أفكارهم في القطاع الثقافي للخمسين عاماً المقبلة بمجالاته المختلفة، سواء التراث الثقافي، أو الفنون الأدائية، أو البصرية، أو التصميم، أو مجالات الصناعات الإبداعية والثقافية، وغيرها من المجالات ذات العلاقة.

وحققت دولة الإمارات إنجازات واسعة في مجال الارتقاء بالمشهد الثقافي في الدولة، كما بذلت جهوداً مكثفة لإدراج مواقعها الأثرية وعناصرها التراثية على قوائم منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، فضلاً عن العمل على خطة استراتيجية موحدة لقطاع الصناعات الثقافية والإبداعية بهدف زيادة مساهمة هذا القطاع في الناتج المحلي الإجمالي للدولة، وتعزيز حضور الفنان والمبدع الإماراتي في المحافل الثقافية العالمية.

يذكر أن آخر موعد لتقديم الأفكار في الموقع هو 14 نوفمبر الجاري، وسيتم بعدها اختيار الأفكار المبتكرة في القطاع الثقافي، ليتم وضع خطة تنفيذية لها في المستقبل..

طباعة