حور القاسمي: صممنا المنصّة بهدف استكشاف أفكار طموحة

«الشارقة للفنون» تكشف عن الفائزين بمنحة الأفلام القصيرة

الفائز بمنحة إنتاج الأفلام القصيرة في الدورة السابقة إيمرسون رييس خلال تصوير فيلم «أطفال البحيرة». من المصدر

كشفت مؤسسة الشارقة للفنون عن أسماء الفائزين بمنحة إنتاج الأفلام القصيرة، التي تمنحها منصة الشارقة للأفلام، وهم: نادرة عمراني (المملكة المتحدة)، بيلين تان وأنطون فيدوكلي (ألمانيا، روسيا)، وسهى شقير (السعودية).

وسيحصل الفائزون على 30 ألف دولار لإنتاج أفلامهم القصيرة، التي ستعرض خلال الدورة المقبلة من منصة الشارقة للأفلام في نوفمبر المقبل.

وقالت الشيخة حور القاسمي، رئيسة مؤسسة الشارقة للفنون: «صمّمنا المنصّة لدعم صنّاع الأفلام من جميع أنحاء المنطقة والعالم، بهدف استكشاف أفكار جديدة وطموحة، ولتأتي هذه المنحة تجسيداً لتطلعات المنصّة في لعب دور مؤثر في هذا السياق».

وأضافت: «حظيت الدعوة المفتوحة لهذه الدورة باستجابة كبيرة، تخطت مشاركات الدورتين السابقتين، وكلنا تطلع إلى أن يقدّم الفائزون بالمنحة أفلاماً مميزة تحفز التفكير النقدي، وتقدّم فضاء سينمائياً وجمالياً لجمهور المؤسسة».

تصور الأفلام الفائزة بالمنحة، التي اختيرت من بين أكثر من 500 مشاركة من 65 دولة، شخصيات نسائية شجاعة تتصدى للتحديات الاجتماعية والسياسية والفلسفية المعاصرة.

تعالج نادرة عمراني في فيلمها «حجة» المقتبس عن قصة حقيقية، المخاوف المتعلقة بالحدود والهوية، وتغلب بطلته على صراعاتها. فيما يتناول فيلم سهى شقير «في زمن الثورة» صراعات العصر الحديث والفساد وفق رؤيتها الأنثوية. أما بيلين تان وأنطون فيدوكلي فيعيدان في فيلمهما «التي رأت كل شيء» تخيل البطل الأسطوري جلجامش كشخصية نسائية، ويتناول الفيلم الذي تدور أحداثه وسط المجتمع الكردي في تركيا، الخلود والحضارة والزراعة إضافة إلى مستقبل البشرية.

• 500 مشاركة من 65 دولة، تقدمت للمنحة.

• تعالج نادرة عمراني في فيلمها «حجة» المقتبس عن قصة حقيقية، المخاوف المتعلقة بالحدود والهوية، وتغلب بطلته على صراعاتها.

طباعة