12 عضوة في «حتا النسائي»

أطلقت هيئة تنمية المجتمع في دبي، أمس، وتزامناً مع احتفالات الدولة بيوم المرأة العالمي، الذي يصادف الثامن من مارس كل عام، مجلس حتا النسائي، الذي يهدف إلى تعزيز دورة المرأة في حتا، وتمكينها من المشاركة في صنع القرار، واقتراح مبادرات ومشروعات تطوير مجتمعية في المنطقة.

وقال مدير عام الهيئة، أحمد عبدالكريم جلفار، إن «المرأة في دولة الإمارات تحظى بفرص واعدة، وتتفوق على غيرها في مستوى التمكين الذي يشمل كل المجالات والقطاعات. ونسعى في الهيئة إلى دعم دور المرأة بصفتها محركاً أساسياً للتنمية المجتمعية، سواء من خلال تعزيز الوعي لدى السيدات، وتوسيع مشاركتهن المجتمعية، أو من خلال نشر ثقافة التطوع، أو عبر التمكين المهني والمالي». وأضاف: «نتوقع أن يشكل المجلس الجديد منصة مهمة، تسهم بتحقيق نقلة نوعية على صعيد الإسهام المجتمعي للمرأة في حتا». وبحضور المدير التنفيذي لقطاع حقوق الإنسان في هيئة تنمية المجتمع، ميثاء الشامسي، أعلن عن إطلاق المجلس، الذي تترأسه موزة المطيوعي، اختصاصي إدارة الحالات في هيئة تنمية المجتمع في حتا، ويضم في عضويته 12 سيدة، من مختلف الجهات في المنطقة.

طباعة