شرطة أبوظبي تدعم النزلاء بـ «لأنكم جزء منا»

شرطة أبوظبي خلال مشاركتها في مبادرة السوق المجتمعية. من المصدر

شاركت شرطة أبوظبي بالتعاون مع مركز بلدية مدينة زايد وبلدية مدينة زايد في مبادرة السوق المجتمعية التي أقيمت في مركز دلما مول التجاري تحت شعار «لأنكم جزء منا»، ضمن الاهتمام بنزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية، وأصحاب الهمم في مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية ومؤسسة خليفة الخيرية.

وأفاد مدير مركز شرطة مصفح، المقدم يوسف محمد المهيري، بأن المشاركة في مبادرة السوق المجتمعية تأتي في إطار تعزيز المشاركة والتعاون بين القيادة العامة لشرطة أبوظبي ومختلف المؤسسات والجهات الحكومية والشركات الخاصة لتفعيل دور الأنشطة والفعاليات المجتمعية للمجتمع.

وأكد حرص واهتمام شرطة أبوظبي بهذه الفئات المجتمعية، موضحاً أن المبادرة تهدف إلى تعزيز التواصل والتلاحم المجتمعي ونشر وتعميق ثقافة العمل الحر والاعتماد على النفس بين النزلاء وأفراد المجتمع وتطوير قدراتهم وصقل مهاراتهم، ليكونوا أصحاب مشروعات رائدة.

وقدم نزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية بقطاع أمن المجتمع معروضاتهم من المنتجات الحرفية في السوق المجتمعية والتي تتميز بمحافظتها على الطابع التراثي والحرفية، مثل الصناديق التراثية والمباخر والأدوات المنزلية، وتبرز المستوى الإبداعي الرفيع الذي وصل إليه النزلاء من حيث التصميم والتنفيذ في إطار جهود المديرية بتأهيلهم ومنحهم الأدوات العملية التي تسهم في تمكينهم لمرحلة ما بعد الإفراج عنهم.

وعقدت مديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية ورشة توعية عن السلامة المرورية لطلبة المدارس، ركزت على أهمية مقاعد الأطفال في المركبات للحد من خطر وقوع الحوادث وتعريف الأسر بكيفية جلوس الأطفال بالطريقة الصحيحة في المركبة، وربط حزام الأمان بالمقاعد الخلفية للمركبات، وعدم انشغال السائق أثناء القيادة، وتفاعل الأسر وطلبة المدارس مع المسابقات المرورية في المنصة ومتابعة فيديوهات التوعية الرقمية، واطلعوا على أهداف دورية الأطفال وأنشطة التوعية بأهمية ربط حزام الأمان.

وعزز قسم شؤون الشرطة المجتمعية بمركز شرطة مصفح في مديرية شرطة المناطق الخارجية التوعية للجمهور، وشارك عدد من أعضاء مبادرة «كلنا شرطة» في مساعدة الجمهور وإرشادهم عند الدخول والخروج لموقع السوق المجتمعية.

 

طباعة