يعاني الشلل النصفي وارتفاع ضغط الدم

«محمد» يحتاج عملية إخصاب بـ 50 ألف درهم

يعاني (محمد - 40 عاماً) إصابته بشلل نصفي، وأمراض أخرى، ويعيش على كرسي متحرك، وحالته الصحية تحسنت بعد خضوعه لعلاج طبيعي مكثف، ويحلم بأن يرزقه الله بمولود، لكن كلفة عملية الإخصاب في مستشفى توام تبلغ 50 ألف درهم، وهذا مبلغ فوق إمكاناته المالية المتواضعة، ويناشد من يساعده على تدبير المبلغ.

ويروي (محمد) قصته لـ(الإمارات اليوم)، قائلاً: «أعيش في الدولة منذ سنوات طويلة، وتزوجت، ولكن قبل سنوات تعرضت لإعاقة تمثلت في إصابتي بالشلل النصفي، وأصبحت مقعداً، ما سبب لي مشكلات صحية في القدرة على الإخصاب، لكي تتمكن زوجتي من الإنجاب، وكنت دائماً أحلم معها بأن نرزق بمولود يكون لنا عوناً في الحياة».

وتابع: «أصبت بأمراض أخرى، منها ارتفاع ضغط الدم، وتسلخ حاد في الشريان الأبهر، وضعف التروية في الأطراف السفلى، وحرقان وتنميل في السائقين، وألم شديد، وأعاني وجود انتفاخ في القدمين، وضعف تروية الحبل الشوكي، وفشلاً كلوياً حاداً، وسلساً في البول، لذا أعيش على كرسي متحرك».

وأضاف: «خضعت للعلاج الطبيعي المكثف، فتحسنت حالتي الصحية، لكني لاأزال أحلم وزوجتي بالإنجاب، ودخلت مستشفى توام، حيث تبين أن كلفة عملية الإخصاب تبلغ 50 ألف درهم، وهذا مبلغ فوق إمكاناتي المالية المتواضعة، وليس في مقدوري تدبير هذا المبلغ، علماً بأن هذا النوع من العلاج لا تشمله بطاقة التأمين الصحي».

وأشار إلى أنه يعمل موظفاً في أحد المحال التجارية بمبلغ بالكاد يغطي مصروفات الحياة ومتطلباتها، في ظل الظروف التي يمر بها، لذا يناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدته لتدبير كلفة عملية الإخصاب.

• «محمد» يعمل في أحد المحال التجارية بمبلغ بالكاد يغطي مصروفات الحياة.

طباعة