يعاني مرضاً جينياً منذ ولادته

الطفل «إدريس» يحتاج إلى علاج بـ 102.3 ألف درهم

يعاني (إدريس - خمس سنوات - باكستاني) مرضاً جينياً منذ ولادته، يسمى «خلل التنسج الهيكلي»، وهو اضطراب حاد في نمو العظام، وانحناء غير طبيعي في العمود الفقري، ووفقاً لمستشفى توام في العين، فإن المريض بحاجة إلى مدّه بإنزيم عن طريق الوريد أسبوعياً لمدة أربعة أشهر، بكلفة 102 ألف و340 درهماً، ويناشد والده أهل الخير مساعدته على تدبير المبلغ لأنه فوق إمكاناته المالية المتواضعة.

ويروي والد الطفل قصة معاناة ابنه لـ«الإمارات اليوم»، قائلاً: «يعاني (إدريس) منذ ولادته إصابته بمرض جيني، وسبق أن أدخلته مستشفى توام في العين، حيث خضع لفحوص وتحاليل طبية، وأكد الأطباء من خلالها أنه مصاب بمرض جيني، وهو ما سبّب خلل التنسج الهيكلي، وهو اضطراب حاد في نمو العظام، وانحناء غير طبيعي في العمود الفقري».

وأضاف: «طفلي لديه بطاقة (عونك)، وقد استهلك المبلغ المخصص له في البطاقة، ويحتاج إلى تغطية كلفة علاجه لأربعة أشهر لحين تجديد بطاقة (عونك) في بداية العام». وتابع: «أنا المعيل الوحيد لأفراد أسرتي المكونة من زوجة وأربعة أبناء، وكنت أعمل في إحدى شركات القطاع الخاص، لكن بسبب أوضاع تفشي جائحة كورونا توقفت عن العمل، ويتم صرف لي راتب للمعيشة منها بمبلغ 900 درهم، وهذا مبلغ زهيد لا يغطي حتى احتياجات أفراد أسرتي في ظل أن لدي أبناء في مدارس، وعليهم رسوم دراسية لا أعرف كيفية سدادها، فضلاً عن مبلغ الإيجار الشهري البالغ 1300 درهم».

وقال: «لا أعرف كيف أدبر أمور حياتي، وأناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتي».


(إدريس) لديه بطاقة «عونك»، واستهلك المبلغ المخصص له.

طباعة