لسداد متأخرات إيجارية عن العام الماضي

«أبومحمد» يعجز عن تدبير 45 ألف درهم

يعجز «أبومحمد» (50 عاماً) عن تدبير 45 ألف درهم قيمة المتأخرات الإيجارية عن المسكن الذي يقيم فيه مع أسرته، منذ العام الماضي، ويهدده مالك المسكن بالطرد في حال عدم السداد، ويناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدته ومد يد العون إليه لتدبير المبلغ حتى لا يدخل السجن، وتشرد أسرته.

وقال «أبومحمد» لـ«الإمارات اليوم»، إن حالته المالية ساءت جداً، بعد أن حصل على قرض من البنك، لسداد قيمة التأمين الصحي لزوجته، لتتمكن من إجراء عملية استئصال المرارة، إذ إنها أصيبت بالتهاب شديد فيها، بسبب تجمع الحصى، وكان يجب إجراء عملية جراحية مستعجلة لها، لإنقاذ حياتها، ومنذ شهر مارس من العام الماضي، تم تخفيض راتبه إلى النصف، لأن الشركة التي يعمل فيها واجهت العديد من المشكلات المالية.

وأضاف: «صاحب الشقة التي أقطن بها أقام دعوى إيجارية يطالبني بسداد 45 ألف درهم متأخرات إيجارية، وفي حال عدم السداد سيتم إدخالي السجن. وحالياً لا أعرف كيفية الخروج من هذا المأزق».

وتابع: «أنا المعيل الوحيد لأسرتي، وأعمل في إحدى الشركات الخاصة في الشارقة، وكنت أحصل على راتب قدره 8000 درهم، وتم خفضه إلى 4000 درهم، أسدد منه 1200 درهم أقساطاً بنكية، وليس لدينا أي مصدر للدخل، ولدي زوجة مصابة بأمراض مزمنة، وتحتاج إلى علاج مستمر».

وأضاف: «ستصبح أسرتي من دون معيل وسند، خصوصاً أنني أصبحت مهدداً بدخول السجن في أي لحظة في حال عدم سداد المتأخرات الإيجارية التي يطالبني بها صاحب الشقة، لكن لتردّي وضعي المالي والظروف الصعبة التي نمر بها، لم أستطع سداد جزء ولو بسيطاً منها».


- «أبومحمد» حصل على قرض لتجديد التأمين الصحي لزوجته المريضة.

طباعة