رسائل

وظيفة

أنا مواطنة من العين، (28 عاماً)، مطلقة ولدي ابن، حاصلة على شهادة دبلوم صحة وخدمة اجتماعية، وشهادة إنجاز في التجارة العامة وتكنولوجيا المعلومات من كلية التقنية في العين، وخبرة عملية ستة أشهر في دائرة القضاء في العين، وحالياً، أكملت ست سنوات من دون عمل، إذ طرقت أبواب العديد من الجهات الحكومية والخاصة في العين ولم أوفق في العثور على فرصة عمل، وظروفي المعيشية والمالية صعبة، خصوصاً أن طليقي مسجون ولا أحصل على النفقة الشهرية، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة في العين مساعدتي في العثور على فرصة عمل تساعدني على إعالة نفسي وطفلي.

(م.ع)


متأخرات

أنا فلسطيني، أقيم في عجمان، مشكلتي في عدم قدرتي على سداد المتأخرات الإيجارية، إذ يطالبني صاحب المسكن بسداد 6250 درهماً متأخرات إيجارية لثلاثة أشهر، وظروفي المالية لا تسمح لي بتدبير هذا المبلغ في الوقت الحالي، كوني لا أعمل منذ عام ونصف العام، لذا أناشد أهل الخير مساعدتي على تسديد المتأخرات الإيجارية.

(ز.أ)

 


عمل

أنا مواطنة من دبي، (21 سنة)، حاصلة على شهادة الثانوية العامة، ولدي خبرة عملية ثمانية أشهر في جهة حكومية في دبي، إذ كنت أعمل في إحدى الجهات الاتحادية، وتم إنهاء خدماتي لظروف خاصة، ثم حاولت البحث عن فرصة عمل في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة ولكني لم أوفق، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على فرصة عمل تساعدني على إعالة نفسي.

(د.أ)


ولادة

أنا امرأة فلسطينية، أقيم في الشارقة، متزوجة ولدي طفلان، ومصدر دخل الأسرة الوحيد 2500 درهم شهرياً راتب زوجي، الذي يعمل في إحدى الشركات الخاصة في أبوظبي، ومشكلتي التي تؤرق نومي، هي عدم قدرتنا على تدبير تكاليف عملية الولادة، إذ وضعت مولوداً ذكراً يوم الثلاثاء الماضي، في مستشفى القاسمي في الشارقة، وتطالبني إدارة المستشفى بسداد تكاليف العملية التي تبلغ 5200 درهم، وهذا المبلغ فوق طاقتي المالية، ولا أعرف كيف أتدبر هذا المبلغ، ما أضطر زوجي إلى ترك بطاقة عمله ضماناً لحين سداد تكلفة العملية، لذا أناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتي على سداد تكاليف عملية الولادة.

(أم إيمان)

 


خبرة

أنا مواطن من أبوظبي، (33 عاماً)، حاصل على شهادة بكالوريوس إدارة سياحية، وأجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية، وخبرة تسعة أشهر في التسويق في طيران الاتحاد، وثلاث سنوات في وزارة العمل والمواصلات، وخبرة سنتان في كندا، في مجال السياحة، كما عملت مستشاراً تسويقياً في قطاعات سياحية عدة في كندا، وحالياً أبحث عن فرصة عمل مناسبة، وأناشد المسؤولين في أبوظبي مساعدتي على العثور على فرصة عمل مناسبة.

(أ.ح)

طباعة