مديرة جناح بلجيكا: انطلاق «إكسبو 2020 دبي».. لا يمكن تصديقه

سفينة خضراء وحدائق معلقة تحتفي بإبداعات صديقة للبيئة

صورة

أكدت مديرة الجناح البلجيكي في معرض «إكسبو 2020 دبي»، ميريام كوبس، أن انطلاق فعاليات معرض «إكسبو 2020 دبي»، في هذا التوقيت يُعد أمراً لا يمكن تصديقه، لافتة إلى أن ما قامت به الإمارات خلال جائحة فيروس «كوفيد 19» يُعد إعجازاً.

وقالت كوبس، لـ«الإمارات اليوم»، إنه أمر مشوق أن يبدأ معرض إكسبو 2020 دبي، موضحة: «لقد مر العالم بفترة عصيبة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، ما أسهم في تأجيل إقامة معرض إكسبو لمدة عام، بينما في الوقت نفسه تعاملت دولة الإمارات بطريقة رائعة مع جائحة فيروس كورونا، ولا شك أن إقامة الحدث في ظل الأوضاع الحالية في العالم أمر يحسب لدولة الإمارات».

وسردت أبرز التفاصيل الخاصة بجناح بلجيكا، وقالت: «الجناح يمتد على مساحة 500 متر مربع على هيئة قوس أخضر، إذ نستعرض تكنولوجيا التنقل، بتقديم لمحة عن مستقبل تقنيات التنقل في بلجيكا وابتكاراته، بتصميم عبارة عن سفينة خضراء عملاقة مكونة من طوابق عدة تحمل حدائق معلقة وتحتفي بإبداعات عمرانية وهندسية مبتكرة وصديقة للبيئة، حيث يمثل تصميم المبنى واحة تضم 10 آلاف نبتة تساعد على تبريد المبنى، وتمتص 35 طناً من غاز ثاني أكسيد الكربون خلال الأشهر الستة لانعقاد (إكسبو 2020 دبي)».

وأضافت: «نوضح في الجناح، كيف يمكن أن تمضي بلجيكا قدماً في إنشاء أنظمة تنقل ذكية للمستقبل».

وتابعت: «ستتاح لزوّار الجناح فرصة التفاعل مع الابتكارات البلجيكية، بينما يستمتعون بأشهى الأطباق التي يشتهر بها هذا البلد، كما يوفر تصميم المبنى شرفة على سطح الجناح تضم ردهة للجلوس والاستمتاع بمشهد غروب الشمس وبالإطلالة الرائعة».

طباعة