ضمن معروضات «فن الحياة الفرنسي»

«ميديشي» مزهرية عملاقة بمليوني درهم

صورة

يتألق معرض «فن الحياة الفرنسي» بمنطقة التنقل في «إكسبو 2020»، بمزهرية «ميديشي» العملاقة، المصممة على يد الفنان هانس فان بينتم، وتضم 13 ألفاً من أحجار الكريستال النقية، ومزدانة بأضواء «ليد» داخلية، في تحفة فنية جاءت بطول 2.5 متر، وبعرض 1.4 متر، ووزن إجمالي يصل إلى 300 كيلوغرام، وبسعر يبلغ نصف مليون يورو (2.06 مليون درهم).

ويشغل معرض «فن الحياة الفرنسي» الممتد حتى السادس من ديسمبر المقبل، الذي يقدم العديد من التحف الفنية التي تحمل علامة «باكارات» التجارية الشهيرة، حيزاً واسعاً من الجناح الفرنسي في معرض يدعم حركة الفنون البصرية ونهضتها في المنطقة، ويقدم للزائر رحلة في عالم الإبداع وعجائب الفن، من ضمنها مزهرية «ميديشي» التي يتم عرضها للمرة الأولى في دبي، وتُعدّ نسخة من المزهرية الأصلية التي يعود تاريخ صناعتها إلى عام 1909.

وجاءت القطع الكريستالية التي تزهو بها مزهرية «ميديشي» العملاقة، بتصميم مكون من ثمانية أضلاع، يخدم انتشار الضوء والانعكاس اللوني بشكل بديع، حيث تم تجميعها معاً عبر أسلاك وهيكل معدني مخفي، بطريقة إبداعية، مدعومة بتقنيات إضاءة «إل إي دي» من الداخل، تعزز من التأثيرات البصرية للمشهد، لتبدو تمثالاً حقيقياً من الضوء.

كما يحتضن معرض «فن الحياة الفرنسي» مزيجاً من المعروضات المعاصرة، وتلك التي تعود إلى القرون الوسطى، حيث تمثل كل قطعة منها تحفة فنية في جماليات التصميم والإبداع والابتكار، خصوصاً القطع الأثرية التي أحضرت خصيصاً من المتحف الفرنسي، وصنعت في القرن الـ18 الميلادي.

وتبرز ضمن المعروضات أيضاً «شجرة الحياة» المخصصة حصرياً لـ«إكسبو 2020 دبي»، وتمثل بفروعها وجذورها قصة رمزية للفنان بيرسو كريستوفل، إذ تسلط الضوء على الإنسانية، والانتقال بين الماضي والمستقبل، من خلال فروع الأغصان والفراشات التي ترمز - وفقاً لرؤية كريستوفل - إلى التواصل بين القارات، خصوصاً أن الشجرة مزدانة بفراشات ذات لونين ذهبي وفضي، وأغصان أشجار بلون الورنيش، تحاكي بتصميمها شكل الكرة الأرضية.

ومن المعروضات العملاقة الأخرى، تطل شجرة «الخيال النباتي»، التي تحمل لمسات الفنان سابين بلونشار، وتروي حكاية ملهمة تتماشى فيها الأزهار العملاقة ذات البتلات الذهبية، مع الجذوع المصنوعة من الكريستال، لترسم لوحة مبتكرة تتغنى بجمال الطبيعة، وتسلط الضوء على أهمية الحفاظ على التنوّع البيئي.

ويتوسط معرض «فن الحياة الفرنسي» مشروع «كرة»، الذي يحمل إبداع الفنان غريغوار ديلا فوريست، ويستحضر من خلاله رسالة «الوحدة»، حيث تشير هذه القطعة الفنية المستلهمة من عالم «باكارات» إلى كوكب الأرض بفضل الشكل الكروي الرئيس في العمل، الذي تم تصميمه باستعمال زجاج عالي النقاوة.

طباعة