الإمارات ومصر تتصدران القائمة بـ 7 مشاركات لكل منهما

«فوربس الشرق الأوسط» تكشف عن أقوى 50 سيدة أعمال في 2022

كشفت مجلة فوربس الشرق الأوسط، عن قائمتها السنوية: «أقوى 50 سيدة أعمال في الشرق الأوسط»، للعام الجاري، إذ صنفت أكثر القيادات النسائية إبداعاً وتأثيراً في المنطقة ضمن مختلف المجالات.

وأفادت «فوربس الشرق الأوسط» بأنها أعدت القائمة وفقاً لحجم الشركة، والإنجازات الفردية المحققة خلال العام الماضي، والمسؤولية الاجتماعية، وغيرها من المبادرات التي قادتها المرأة.

تصدر القائمة

وتصدرت القائمة المدير الإداري ونائب رئيس مجلس الإدارة لـ«مجموعة عيسى صالح القرق»، رجاء عيسى القرق، للعام الثالث على التوالي، فيما حافظت رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لـ«مجموعة لاندمارك»، رينوكا جاغتياني، على المركز الثاني، والرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الأول، هناء الرستماني، على المركز الثالث، منذ قائمة عام 2021.

وتضم قائمة أقوى 50 سيدة أعمال في منطقة الشرق الأوسط للعام الجاري 19 جنسية مختلفة يعملن في 17 قطاعاً، في وقت تصدرت فيه كل من الإمارات ومصر القائمة بسبع مشاركات، تليهما السعودية والمغرب والكويت وعمان بأربع مشاركات لكل منها.

وجوه جديدة

كما ضمت أول 10 مراكز في القائمة، بعض الوجوه الجديدة، منهن المدير العام التنفيذي للبنك العربي، رندة الصادق، التي حققت أكبر قفزة في التصنيف، لترتفع من المركز 14 في قائمة عام 2021 إلى المركز السابع في قائمة العام الجاري، وتولت منصبها كمدير عام تنفيذي في فبراير 2022.

وانضمت 12 امرأة جديدة إلى قائمة العام الجاري، معظمهن مقيمات في دولة الإمارات بواقع ثماني نساء. بينما تقيم اثنتان في كل من السعودية وقطر.

ومن بين المشاركات الجديدات، صُنّفت ثلاث نساء ضمن أول 10 مراكز، وهن: الرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية والسلع في الإمارات، مريم السويدي، ورئيس مجلس إدارة «مجموعة العليان»، حذام العليان، والمؤسس ورئيس مجلس الإدارة لشركة «أموال»، والمؤسس والرئيس التنفيذي لمشروع التطوير العقاري «مدينة الوعب»، هنادي بنت ناصر آل ثاني.

قيادة نسوية

وبحسب «فوربس الشرق الأوسط»، تقود أكثر من 25% من النساء في قائمة العام الجاري مكاتب إقليمية، وأقساماً لشركات متعددة الجنسيات في المنطقة، مثل: سعيدة جعفر من شركة (Visa)، وديريا ماتراس من شركة (Meta)، إضافة إلى ريما عاصي من شركة (McKinsey & Company).

فوق التوقعات

كما قاد العديد من صاحبات الأعمال شركاتهن إلى ما يفوق التوقعات، رغم التحديات التي شهدها قطاع الأعمال على الصعيد العالمي في عام 2021. ففي ظل قيادة صاحبة الأعمال سارة السحيمي، تحولت السوق المالية السعودية «تداول» إلى مجموعة قابضة، ونفذت الاكتتاب العام الذي طال انتظاره.

بينما باعت صاحبة الأعمال منى عطايا حصة أغلبية من شركتها (Mumzworld) إلى «مجموعة تمر السعودية»، عبر إحدى أهم صفقات التخارج للشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في عام 2021.

بدورها، أشرفت صاحبة الأعمال صوفي دويرو من (Cartier)، على تعاون شركة المجوهرات مع «إكسبو 2020 دبي»، لإطلاق جناح المرأة، وهو أول جناح مستقل مخصص للمرأة في معرض عالمي.

• 12 امرأة تنضم للمرة الأولى إلى القائمة، 8 منهن مقيمات في دولة الإمارات.

طباعة