«أو إيه جي»: حلّ في المركز الثاني عالمياً

15% نمواً في السعة المقعدية بـ «دبي الدولي» خلال ديسمبر

«دبي الدولي» يتصدر عالمياً في السعة المقعدية على الرحلات الدولية. أرشيفية

حقق مطار دبي الدولي قفزة كبيرة في قائمة أكبر المطارات في العالم من حيث السعة المقعدية المجدولة على الرحلات (الدولية والمحلية) معاً خلال ديسمبر الجاري، ليحلّ في المركز الثاني عالمياً مقارنة بالمركز الثامن خلال نوفمبر 2021، وذلك وفقاً لمؤسسة «أو إيه جي» الدولية المزوّدة لبيانات المطارات وشركات الطيران، في حين لايزال المطار يحتل ومنذ سنوات، المركز الأول عالمياً في السعة المقعدية على الرحلات الدولية.

ووفقاً لبيانات المؤسسة التي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، فقد استطاع مطار دبي الدولي أن يضيف نحو 460 ألف مقعد دفعة واحدة على الرحلات الجوية في المطار خلال ديسمبر الجاري، ليحقق نمواً قوياً في السعة المقعدية المجدولة خلال ديسمبر 2021 بنسبة بلغت 15%، ولتصل إلى 3.54 ملايين مقعد مقارنة مع 3.07 ملايين مقعد في نوفمبر الماضي.

بدوره، احتفظ مطار «أتلانتا» بمركزه الأول كأكبر مطار في العالم من حيث السعة المقعدية المجدولة خلال ديسمبر 2021، نظراً للعدد الكبير من الرحلات المحلية التي يتم تشغيلها في المطار. ووفقاً لبيانات «أو إيه جي»، فإن السعة المقعدية في مطار دبي الدولي خلال ديسمبر 2021 تشكّل نحو 74.4% من إجمالي السعة المقعدية المجدولة خلال ديسمبر 2019.

إلى ذلك، أظهرت بيانات المؤسسة أن دولة الإمارات استحوذت على ثلاثة من أكبر 20 مساراً للرحلات الدولية من حيث السعة المقعدية المجدولة، وتشمل المسارات بين «الإمارات والهند»، و«الإمارات والسعودية»، و«الإمارات وباكستان».

وارتفع عدد المسافرين عبر مطار دبي الدولي إلى 20.7 مليون مسافر منذ بداية العام الجاري، وحتى أكتوبر الماضي، فيما بلغ عدد الركاب في المطار خلال الربع الثالث من العام 6.7 ملايين مسافر.

يُذكر أن مطار دبي الدولي يقدم خدماته في الوقت الحالي للسفر إلى 83% من الوجهات في 99% من الدول عبر 108% من شركات الطيران، مقارنة بما كان عليه قبل جائحة «كوفيد-19».

طباعة