189.4 مليار درهم تجارة الإمارات غير النفطية مع الاتحاد الأوروبي خلال 2020

الألماس يتصدر سلع إعادة التصدير إلى دول الاتحاد الأوروبي بقيمة 7.4 مليارات درهم. أرشيفية

كشف المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء أن قيمة التجارة الخارجية غير النفطية بين دولة الإمارات ودول الاتحاد الأوروبي خلال عام 2020 بلغت 189.4 مليار درهم، بإجمالي وزن يفوق 10.2 ملايين طن.

وأوضح المركز في تقرير حديث أصدره، أخيراً، أن قيمة الصادرات الإماراتية إلى دول الاتحاد الأوروبي بلغت 27.6 مليار درهم، مقابل 28 مليار درهم قيمة إعادة تصدير، و133.8 مليار درهم قيمة صادرات.

وذكر التقرير أن تجارة الإمارات مع إيطاليا تصدرت التجارة مع دول الاتحاد الأوروبي بإجمالي 40.2 مليار درهم، تلتها ألمانيا بقيمة 31.5 مليار درهم، ثم بريطانيا 29.4 مليار درهم، فيما سجلت التجارة مع فرنسا 19.8 مليار درهم تقريباً.

وفي ما يتعلق بأبرز سلع التبادل التجاري، لفت التقرير إلى أن أهم خمس سلع غير نفطية تم استيرادها من الاتحاد الأوروبي خلال عام 2020 كانت السيارات بقيمة 8.5 مليارات درهم، ثم الأدوية بقيمة 7.6 مليارات درهم، فيما سجلت تجارة محركات الدفع خمسة مليارات درهم، والذهب الخام أو نصف المشغول 4.9 مليارات درهم، والألماس 4.8 مليارات درهم.

وجاء الذهب الخام أو نصف المشغول في مقدمة السلع غير النفطية التي صدرتها الإمارات إلى دول الاتحاد الأوروبي خلال عام 2020 بقيمة 17.5 مليار درهم، يليه الألمنيوم الخام بقيمة 2.7 مليار درهم، وجاءت المنشآت الحديدية وأجزاؤها بقيمة 903 ملايين درهم، فيما سجلت الأسلاك والكابلات وغيرها من الموصلات المعزولة للكهرباء ما قيمته 526 مليون درهم، والمركبات الكيماوية بشكل أثيرات 267 مليون درهم.

وتصدر الألماس سلع إعادة التصدير إلى دول الاتحاد الأوروبي خلال عام 2020 بقيمة 7.4 مليارات درهم، يليه أجهزة الهاتف للشبكات الخلوية، وأجهزة الاتصال في الشبكات السلكية واللاسلكية بقيمة 3.6 مليارات درهم، ثم أجزاء مركبات جوية بقيمة 1.7 مليار درهم، فيما سجلت الحلي والمجوهرات وأجزاؤها، والمعادن الثمينة والمطلية 1.3 مليار درهم.

طباعة