برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    ضمّت 32 ألفاً و596 غرفة فندقية

    دبي تسجل 115 مشروعاً فندقياً «قيد الإنشاء» نهاية الربع الأول

    احتفالات شهر رمضان وعيد الفطر أسهمت في تحقيق زيادات كبيرة في مستويات إشغال الفنادق خلال الربع الأول من 2121. أرشيفية

    أفادت شركة «لودغنغ إيكونومتركس»Lodging Econometrics الأميركية المتخصصة في قطاع الاستشارات العقارية، في تقريرها الخاص بنهاية الربع الأول من العام الجاري، بأن دبي تقود حجم المشروعات الفندقية في السوق المحلية، بعد أن سجلت 115 مشروعاً فندقياً يضم 32 ألفاً و596 غرفة، مشيرة إلى أن الإمارة تستحوذ على 21.5% من عدد المشروعات «قيد الإنشاء» في منطقة الشرق الأوسط، و21.3% من حجم الغرف «قيد الإنشاء» أوسطياً.

    وأوضحت الشركة في التقرير الذي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، أن عدد الغرف الفندقية قيد التخطيط والإنشاء في السوق الإماراتية نهاية الربع الأول من عام 2021 بلغ 42 ألفاً و327 غرفة ضمن 154 مشروعاً فندقياً.

    مشروعات المنطقة

    ولفتت الشركة إلى أن عدد المشروعات الفندقية قيد الإنشاء والتخطيط في المنطقة تراجع إلى 534 مشروعاً، تضم في الإجمال 153 ألفاً و225 غرفة فندقية بانخفاض بلغ نحو 12% بالنسبة لعدد المشروعات، و11% للغرف الفندقية على أساس سنوي.

    وأرجعت الشركة تباطؤ مشروعات تطوير الفنادق في الشرق الأوسط خلال السنوات الأخيرة، إلى تراجع السياحة في المنطقة، بسبب حالة عدم الاستقرار وجائحة «كوفيد-19»، التي تعد من العوامل الرئيسة في هذا الإطار خلال الفترة الأخيرة.

    إمكانية التغيير

    وأوضحت أنه في حين أن هذا هو الربع السابع على التوالي الذي يشهد انخفاضاً في عدد المشروعات في المنطقة، فإن هناك إمكانية للتغيير، مع حصول المزيد من الدول على اللقاحات، وبدء عدد حالات الإصابة في الانخفاض، مشيرة إلى أنه يتم رفع التدابير الوقائية والقيود المفروضة على السفر الداخلي، في وقت تستأنف فيه الفعاليات والأنشطة الثقافية والدينية والترفيهية في بعض المناطق.

    وذكرت الشركة أن احتفالات شهر رمضان وعيد الفطر أسهمت في تحقيق زيادات كبيرة في مستويات إشغال الفنادق خلال الربع الأول من عام 2121.

    وتابعت: «مع استمرار انتشار التطعيمات، فإنه يتم تخفيف القيود، وبدء إعادة فتح الحدود، وهناك أمل في انتعاش الصناعة في المستقبل، وفي منطقة الشرق الأوسط».

    فنادق جديدة

    وفقاً للشركة، فقد افتتح في الشرق الأوسط خلال الربع الأول من العام الجاري 10 فنادق جديدة فقط تضم 3027 غرفة فندقية، فيما يتوقع افتتاح 78 فندقاً تضم 17 ألفاً و536 غرفة في عام 2021، فضلاً عن 125 فندقاً تضم في الإجمالي 32 ألفاً و908 غرف في عام 2022.

    وقالت الشركة إن الدول التي لديها أكبر عدد من المشروعات «قيد الإنشاء» هي: السعودية بواقع 185 مشروعاً تضم 66 ألفاً و898 غرفة فندقية، والإمارات بواقع 154 مشروعاً تضم 42 ألفاً و327 غرفة فندقية، تلتها مصر بـ61 مشروعاً تضم 14 ألفاً و912 غرفة فندقية.

    شركات عالمية

    ذكرت شركة «Lodging Econometrics» الأميركية أن 48% من المشروعات قيد الإنجاز في الشرق الأوسط تنتمي إلى ثلاث شركات امتياز في نهاية الربع الأول، تتصدرها «هيلتون العالمية» مع 93 مشروعاً تضم 25 ألفاً و200 غرفة، تلتها «أكور للضيافة» بـ89 مشروعاً تضم في الإجمالي 25 ألفاً و882 غرفة فندقية، و«ماريوت الدولية»، التي سجلت 75 مشروعاً بطاقة تصل إلى 22 ألفاً و160 غرفة فندقية.

    • دبي تستحوذ على 21.5% من عدد المشروعات «قيد الإنشاء» في منطقة الشرق الأوسط.

    طباعة