96 مليار درهم سيولة أسواق المال في الإمارات منذ بداية 2021

 

شهدت احجام السيولة ارتفاعا كبيرا في أسواق المال الإماراتية، حيث قفزت قيمة الصفقات المبرمة الى نحو 96 مليار درهم بيعا وشراء منذ بداية العام وحتى تاريخ 10 مارس الجاري وذلك وفقا لما تظهره الأرقام الصادرة عن سوقي أبوظبي ودبي الماليين.

وجاء الارتفاع الكبير في سيولة الأسواق المالية بدعم من عمليات التداول المكثفة التي نفذتها المؤسسات الاستثمارية الأجنبية والمحلية وعلى نحو يحاكي وتيرة النشاط الذي شهدته الأسواق في سنوات سابقة.

ومع النشاط المسجل في شهية التداول لدى جميع المستثمرين سواء من المؤسسات او الافراد فقد انعكس ذلك إيجابيا على أسعار شريحة كبيرة من الأسهم القيادية خاصة المدرجة ضمن قطاعي البنوك والعقار والخدمات.
وتشكل قيمة الصفقات المسجلة منذ بداية العام الجاري وحتى تاريخ 10 مارس 2021 نحو 34.4% من اجمالي تداولات طيلة العام 2020.

وبلغت قيمة التداولات في سوق أبوظبي للأوراق المالية نحو 70.5 مليار درهم بيعا وشراء خلال الفترة من يناير وحتى تاريخ 10 مارس الحالي وبذلك فقد استحوذ السوق على 73.4% من اجمالي السيولة المتدفقة الى الأسواق المالية الإماراتية.

ويتضح من خلال الأرقام أن قيمة التداولات المسجلة في سوق العاصمة خلال الفترة من يناير وحتى 10 مارس2021 نمت بنسبة تجاوزت 400% مقارنة مع تلك المسجلة في نفس الفترة من العام 2020 .
وفي سوق دبي المالي بلغت قيمة التداولات 25.5 مليار درهم تقريبا خلال الفترة من يناير وحتى 10 مارس 2021 بزيادة نسبتها 29.4% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2020 .

طباعة