لمدة 6 أشهر وتشمل منتجات وسلع جديدة كل أسبوع

"كارفور" تطلق أطول حملة عروض وتخفيضات في المنطقة



 

أطلقت كارفور، التي تملكها وتديرها شركة "ماجد الفطيم"، اليوم حملة ترويجية لا مثيل لها هي الأطول على مستوى المنطقة لمدة ستة أشهر في كافة فروعها التقليدية والالكترونية على مستوى المنطقة، حيث ستقدم عروض أسبوعية بأسعار مخفضة على مجموعة واسعة من المستلزمات الأساسية، بما فيها الخضراوات والمواد الغذائية الطازجة والإلكترونيات وأدوات المطبخ والأقمشة وغيرها الكثير.

الحملة الترويجية التي تنطلق تحت اسم "القصة كبيرة"، تهدف إلى توفير الدعم للعملاء في الوقت الذي يتطلع فيه الكثيرون إلى تقليص مصروفات الأسر والانفاق على البقالة في ظل انتشار جائحة كوفيد-19. وتركز كارفور بشكلٍ دائم على تقديم قيمة استثنائية للعملاء من خلال كل تجربة، وسوف تشهد حملة "القصة كبيرة" أسعار مخفضة حتى 50% على أفضل المنتجات المتوفرة لدى كارفور خلال الحملة التي تمتد لستة أشهر. كما ستقوم كارفور بمجاراة احتياجات عملائها من خلال تحديث عروضها في مختلف الفئات كل شهرين على مدار الحملة.

وسيستفيد عملاء كارفور، سواءً تسوقوا في متاجرها أو عبر الإنترنت، بعروض خاصة على مختلف فئات المنتجات كل يوم، مع الكشف عن خصومات أكبر في أيام العطلة الأسبوعية، إضافة إلى الحصول على المزيد من نقاط "شير" لأعضاء البرنامج مع كل عملية شراء من كارفور.

وقال فيليب بجييون، مدير كارفور الإمارات لدى "ماجد الفطيم للتجزئة": "انطلاقاً من موقعنا الذي نفخر به كجزء من المجتمعات التي نخدمها، ندرك أن انتشار جائحة كوفيد-19 أدى إلى حدوث حالة من عدم اليقين وعدم الاستقرار في حياتنا اليومية. ولكن مع إطلاق حملة "القصة كبيرة"، أطول حملة ترويجية متواصلة على الإطلاق على مستوى المنطقة، نحن على يقين من شيءٍ واحد: في كل مرة تقومون فيها بزيارة كارفور، نضمن لكم خيارات وقيمة استثنائية. وتشكل هذه الحملة طريقة ووسيلة أخرى التي من شأنها أن تضمن لعملائنا المزيد من القيمة والخيارات على الدوام، لأنهم يستاهلون أكثر".

 

طباعة