أكّدوا أن «كورونا» لم يؤثر في وفرة المعروض مع التعاقد على استيراد كميات كبيرة ومتنوّعة

تجّار مواشي: الأسعار تصل إلى 2500 درهم.. والأضاحي الصومالية الأرخص

صورة

أفاد مسؤولو شركات لتجارة وتوريد الماشية بأن أسعار الأضاحي للموسم الحالي تشهد استقراراً كما العام الماضي، موضحين أن أضاحي الأغنام الأعلى سعراً ستكون لأنواع النجدي والنعيمي، وبعض أصناف الهندي ذات الأحجام الكبيرة، بأسعار تصل إلى 2500 للأضحية الواحدة، بينما ستكون أسعار الأضاحي صومالية المنشأ الأقل مع أسعار تراوح بين 450 و650 درهماً للأضحية، بحسب الوزن والحجم.

وقالوا، لـ«لإمارات اليوم»، إن موسم عيد الأضحى للعام الجاري شهد طرح خيارات جديدة ومتنوّعة من الأضاحي بأسعار مخفضة، لاسيما الصومالية منها، التي لم تكن متاحة العام الماضي، مؤكدين أن تداعيات جائحة فيروس «كورونا» لم تؤثر في وفرة المعروض في السوق المحلية مع تعاقد التجار على شحن كميات كبيرة من الأضاحي، سواء جواً أو بحراً.

وفرة المعروض

وتفصيلاً، قال مدير مؤسسة «قاسم شاهين» لتجارة وتوريد الماشية، قاسم شاهين، إن «أسعار الأضاحي لموسم عيد الأضحى ستكون مستقرة كما العام الماضي، وذلك مع عودة عمليات الشحن من دول المنشأ إلى طبيعتها، ولجوء معظم التجار إلى الاستيراد من دول عدة، مثل جورجيا وأذربيجان، فضلاً عن التعاقد على توريد كميات كبيرة».

وأضاف شاهين أن «تلك الأسباب ساعدت على تعزيز وفرة المعروض من الأضاحي في الأسواق، وعدم تأثرها بتداعيات جائحة (كورونا)»، مبيناً أن المعروض شمل أنواعاً مختلفة من الأضاحي، سواء المستوردة من الأردن أو من الهند، إضافة إلى كميات من الأضاحي الأسترالية.

وأشار إلى أن موسم الأضاحي الحالي يشهد طرح خيارات جديدة وكميات كبيرة بأسعار مخفضة، لاسيما الأضاحي صومالية المنشأ، التي لم تكن متوافرة بكميات كافية خلال موسم الأضاحي الماضي، الأمر الذي سيتيح بدائل أكثر تنوّعاً بأسعار مخفضة.

وأوضح شاهين أن «الأضاحي الأعلى سعراً بالنسبة للأغنام ستكون لأنواع النجدي والنعيمي، سواء المحلي أو المستورد، فيما سيكون الأقل سعراً للأصناف الصومالية المنشأ بأسعار تراوح بين 500 و650 درهماً، خصوصاً مع إتاحة شحنها بحراً مع كلفة توريد مخفضة، مقارنة بالأصناف المورّدة عبر الشحن الجوي».

خيارات

من جهته، أكد رئيس مجلس إدارة شركة «العنود»، لتجارة الماشية، محمد عبدالله، إن تداعيات جائحة فيروس «كورونا» لم تؤثر في وفرة المعروض من الأضاحي في السوق المحلية، خلال موسم عيد الأضحى للعام الجاري، الذي يشهد استقراراً في الأسعار بشكل مماثل لأسعار الأضاحي خلال موسم العام الماضي.

وبيّن عبدالله أن الموسم الحالي سيكون أكثر تنوّعاً من حيث الخيارات المطروحة، لاسيما مع الاستيراد من دول جديدة، منها دول إفريقية، أبرزها الصومال، حيث ستكون الأنواع الصومالية المنشأ الأقل سعراً، بمتوسط أسعار تراوح بين 450 و650 درهماً للأضحية، بحسب الوزن والحجم، فيما ستكون أنواع النجدي والنعيمي المحلي المنشأ أو المستورد من الأعلى سعراً، بما يراوح بين 1000 و2000 درهم للأضحية، بينما تراوح أسعار الأصناف أردنية المنشأ بين 1000 و1400 درهم للأضحية.

كميات كبيرة

بدوره، قال مدير شركة «الأغنام السورية» لتجارة الماشية، عبدالوهاب الباشا، إن «أبرز ما يميز موسم الأضاحي الحالي، هو استقرار الأسعار بشكل مماثل للعام الماضي، ووفرة وتنوّع المعروض، على الرغم من ظروف مواجهة انتشار فيروس (كرورنا)»، مرجعاً ذلك إلى لجوء التجار إلى تنويع الاسيتراد والتعاقد على كميات كبيرة، إضافة إلى التسهيلات المحلية للاستيراد من مختلف الدول إلى الموانئ البحرية والجوية بالدولة.

وأوضح الباشا أن «هناك أنواعاً عدة من الأضاحي ستتاح خلال الموسم الحالي، منها الهندية والباكستانية، فضلاً عن بعض الأنواع من جورجيا وأرمينيا وأذربيجان، مع استيراد أنواع من دول إفريقية، خصوصاً الصومالية المنشأ، التي ستكون الأكثر توافراً والأقل سعراً، نظراً إلى انخفاض كلفة استيرادها عبر البحر، مقارنة بالشحن الجوي، الذي تصل كلفته إلى نحو 100 درهم للرأس الواحد، بينما تصل كلفة الشحن البحري إلى 50 درهماً».

الأنواع الأسترالية

وأشار الباشا إلى توافر أنواع أسترالية المنشأ، لكن بكميات قليلة، بسبب وجود اشتراطات من الجهات المورّدة لها بتوفير عمليات نقل معينة، أهمها النقل فقط من مكان البيع إلى المقصب مباشرة وبشكل محدد، مبيناً أن أسعار الأضاحي الأسترالية تراوح بشكل متوسط بين 700 و800 درهم بحسب الوزن.

وأضاف أن «أسعار الأنواع الهندية الكبيرة الحجم تكون من الأعلى سعراً، حيث تراوح بين 1500 و2500 درهم، فيما تراوح أسعار الأضاحي الهندية العادية بين 550 و650 درهماً، في حين أن الصومالية تكون الأقل سعراً مع أسعار تراوح بين 450 و600 درهم».

واوضح أن «الأنواع الأعلى سعراً، ستشمل النعيمي والنجدي المحلي المنشأ، والعواس المستورد من الأردن وسورية، إذ تراوح أسعارها بين 1300 و2000 درهم».

أضاحي الأبقار

قال مدير شركة «الأغنام السورية» لتجارة الماشية، عبدالوهاب الباشا، إن «أضاحي الأغنام والماعز تعدّ الأكثر طلباً في السوق المحلية، لكن بعض المستهلكين يفضلون أضاحي الأبقار، التي تكون في معظمها باكستانية المنشأ»، موضحاً أن «أسعارها تراوح بين 4000 و12 ألف درهم، فيما الأضاحي من الأبقار الصومالية يكون بين 3500 و6500 درهم».


- أسعار الأضاحي صومالية المنشأ تراوح بين 450 و650 درهماً للأضحية بحسب الوزن والحجم.

 

طباعة