توقّعت ارتفاع معدلات الإشغال تدريجياً بدعم من السياحة الدولية والداخلية

فنادق: استقبال دبي للزوّار الدوليين مرحلة جديدة فـــــي حقبة التعافي

صورة

توقّع مسؤولون في قطاع السياحة والضيافة ارتفاع معدلات الإشغال الفندقي تدريجياً خلال الفترة المقبلة بدعم من حركة السياحة الدولية والداخلية معاً، مؤكدين أن استقبال دبي للزوار الدوليين مرحلة جديدة في حقبة تعافي القطاع وتنشيطه، وإضافة مهمة إلى خطط الحكومة في تسريع وتيرة تعافي مختلف القطاعات في الدولة.

وأضافوا لـ«الإمارات اليوم» أن قطاع الضيافة والسياحة في الإمارات يحظى بشهرة عالمية، وسيتعافى بشكلٍ أسرع من بقية أسواق الضيافة في المنطقة، بالتزامن مع إجراءات السفر الجديدة وإعادة فتح المطارات.

وتفصيلاً، اعتبر نائب الرئيس الإقليمي لمجموعة «روتانا» الفندقية، ديفيد برنس، أن بدء إمارة دبي باستقبال الزوار اعتباراً من اليوم، إضافة مهمة إلى خطط ورؤى الحكومة في تسريع وتيرة تعافي مختلف القطاعات في الدولة، متوقعاً تعافي القطاع السياحي بأسرع وقت.

وأضاف: «مع عودة السياحة الداخلية التي نعتبرها المحرك الأساسي في انتعاش قطاع الفنادق في دولة الإمارات حالياً، فإن استقبال دبي للزوار الدوليين، مرحلة جديدة في حقبة تعافي القطاع وتنشيطه»، معرباً عن ثقته بأن ذلك سيعزز قطاعي السياحة والفنادق، والقطاعات الرئيسة الأخرى، وسيسهم في زيادة حجوزات الفنادق التي تترقب أعداداً كبيرة من الزوار، بعد انحسار جائحة «كورونا» عالمياً، خصوصاً في الربع الأخير.

وأبدى برنس تفاؤلاً من أن قطاع السياحة والضيافة في دولة الإمارات يمضي بخُطى ثابتة نحو مستقبلٍ واعد، وسيعود تدريجياً لما كان عليه في السابق، وسيتعافى بشكلٍ أسرع من بقية أسواق الضيافة في المنطقة.

من جهته، قال المدير العام لفندق «تماني مارينا»، وليد العوا، إن العروض الترويجية التي أطلقتها الفنادق أسهمت في رفع معدلات الإشغال خلال الفترة الأخيرة، مؤكداً أن الأداء يتحسن بشكل أكبر مع فتح الباب أمام السياح الدوليين.

ولفت العوا إلى تراجع أسعار الغرف الفندقية خلال الفترة الأخيرة، مشيراً إلى أن تدني كلفة الخدمات السياحية ستلعب دوراً في استقطاب مزيد من الزوار من مختلف الشرائح.

بدورها، لفتت المديرة العامة في فندق «ستوديو إم إربيان بلازا»، أورسولا الشدياق، إلى أن قطاع السياحة في الإمارات يحظى بشهرة عالمية، ولذلك، نتوقع عودة قوية لهذا القطاع، بالتزامن مع إجراءات السفر الجديدة وإعادة فتح المطارات.

وأكدت أن الفندق يواصل استكمال إجراءات الاستعداد للموسم المقبل، والتي تتضمن اعتماد تدابير وقائية عالية المستوى في إطار حملة «نحن ننظف. نحن نهتم. نحن نرحب»

إلى ذلك، أكد الرئيس التنفيذي لـ«مجموعة تايم للفنادق»، محمد عوض الله، بدء تلقي الحجوزات، مشيراً إلى أن معدلات الإشغال في تحسن. وتوقع عوض الله ارتفاعاً تدريجياً في معدلات الإشغال الفندقي مع بدء السياحة الدولية.

يشار إلى أن عدد السياح الدوليين الذين زاروا دبي العام الماضي بلغ 16.73 مليون سائح بنمو نسبته 5.1%، مقارنة بالعام 2018، فيما وصل عدد الغرف الفندقية في الإمارة إلى 128 ألف غرفة في 745 منشأة فندقية.

ووفقاً للإحصاءات، يبلغ إنفاق الزوار الدوليين في دبي 78.6 مليار درهم سنوياً.

76 وجهة عالمية

أظهرت البيانات الصادرة عن شركتي «طيران الإمارات» و«فلاي دبي»، ارتفاعاً متواصلاً في عدد الوجهات ضمن شبكة الناقلتين حول العالم، وذلك مع تطبيق بروتوكولات جديدة للسفر الجوي تسهل سفر مواطني دولة الإمارات والمقيمين والسياح مع الحفاظ على صحة وسلامة الزوّار والمجتمعات.

وبلغ إجمالي عدد الوجهات ضمن شبكة الشركتين، 76 وجهة، منها 52 محطة لـ«طيران الإمارات»، و24 لـ«فلاي دبي»، أمّا بالنسبة للمحطات إلى الوجهات العربية فقد وصلت إلى سبع مدن للناقلتين معاً، هي البحرين، القاهرة، تونس، بيروت، الخرطوم، عمّان، والإسكندرية.

عودة تدريجية للسياحة

توقع المدير العام في فندق «ميلينيوم بلايس مرتفعات البرشاء»، جلين نوبس، عودة تدريجية لقطاع السياحة في الدولة بصورة عامة، في مرحلة ما بعد «كورونا»، مع استئناف الرحلات الجوية وإعادة فتح المطارات.

ولفت إلى أن الفندق سبّاق في اعتماد تدابير وقائية متكاملة، إذ بادر منذ فبراير الماضي بتطبيق برنامج «آي سي بي»، الذي يتضمن استخدام منتجات عالية الجودة مسجلة ومعتمدة للتعقيم ومحاربة الجراثيم والأوبئة.

وأكد مواصلة الفندق جهوده لتشجيع السياحة المحلية من خلال عروض تفاعلية وترفيهية مباشرة.

اختبارات PCR

قالت «شركة طيران الإمارات» أن اختبارات PCR تتوافر لدى الوصول إلى دبي، وفي هذه الحالة يتعين على المسافر عزل نفسه، إلى حين صدور نتيجة الاختبار.

وأوضحت أنه إذا كانت نتيجة الاختبار سلبية، فإنه يمكن للمسافر مغادرة الفندق والاستمتاع برحلته بشكل طبيعي، أما إذا كانت نتيجة الاختبار إيجابية، فيتعين عليه اتباع نصائح هيئة الصحة بدبي ومتابعة العزل.

- فنادق أكدت أن السياحة الداخلية تعتبر المحرك الأساسي لانتعاش القطاع.

 

أزاد عيشو À دبي

طباعة