بزيادة جاوزت نسبتها 46%

2.43 مليار درهم استثمارات المواطنين في الأسهم المحلية خلال 4 أشهر

صافي استثمارات المواطنين في «دبي المالي» وصل إلى 600 مليون درهم خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2020. تصوير: أشوك فيرما

ارتفع صافي استثمار المواطنين في أسواق المال المحلية إلى 2.43 مليار درهم، خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، بزيادة جاوزت نسبتها 46%، مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019.

ويعكس النمو المتواصل لاستثمارات المواطنين في الأسهم، منذ بداية العام الجاري، الدور الكبير الذي لعبته هذه الشريحة من المستثمرين في دعم الأسواق المالية، التي حققت مؤشراتها مكاسب كبيرة خلال أبريل الماضي. وكانت معظم أسعار الأسهم المدرجة في سوقي أبوظبي للأوراق المالية ودبي المالي، وصلت إلى مستويات مغرية للاستثمار، ما شجع المستثمرين المواطنين على اقتناص الفرصة والشراء، ما أسهم في ما بعد بالارتفاع الكبير الذي حققته الأسهم.

وبلغ صافي استثمارات المواطنين في سوق أبوظبي للأوراق المالية نحو 1.83 مليار درهم، خلال الفترة من يناير إلى نهاية أبريل من عام 2020.

وأظهرت إحصاءات سوق أبوظبي أن قيمة مشتريات المواطنين بلغت، خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، 8.054 مليارات درهم، في حين وصلت قيمة مبيعاتهم 6.224 مليارات درهم.

وشكلت تداولات المواطنين في سوق أبوظبي للأوراق المالية 51% من اجمالي التداولات المسجلة، خلال الأشهر الأربعة الأولى من عام 2020، التي وصلت قيمتها بيعاً وشراءً إلى 28 مليار درهم تقريباً.

أما في سوق دبي المالي، فوصل صافي استثمارات المواطنين إلى نحو 600 مليون درهم، خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، حيث بلغت قيمة مشترياتهم 8.644 مليارات درهم، مقابل مبيعات بقيمة 7.48 مليارات درهم في الفترة نفسها. وشكلت تداولات المستثمرين المواطنين، خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، نحو 50% من إجمالي التداولات المسجلة في سوق دبي، التي بلغت 32 مليار درهم بيعاً وشراءً.

طباعة