«غرفة الشارقة» تحفّز مجتمع الأعمال للمشاركة في «إكسبو»

    صورة

    نظمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة، بالتعاون مع مكتب «إكسبو 2020»، أخيراً ورشة تعريفية بعنوان «إكسبو 2020»، ويأتي تنظيمها في إطار مبادرات الغرفة بهدف تحفيز مجتمع الأعمال بإمارة الشارقة للمشاركة في هذا الحدث العالمي المرتقب، الذي سيُقام تحت شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل»، والمقرر عقده خلال الفترة من 20 أكتوبر 2020 وحتى 10 أبريل 2021 بدبي.

    وتمثلت محاور الورشة حول آليات التسجيل في منصات «إكسبو»، فضلاً عن عرض الامتيازات التي ستجنيها الشركات والمؤسسات الاقتصادية، ومدى الاستفادة من المبادرات الداعمة للشركات الصغيرة والمتوسطة وروّاد الأعمال، إلى جانب آليات التطوع في الفعاليات المصاحبة للحدث.

    وقدّمت الورشة، منسق مكتب «إكسبو 2020»، عالية الشحي، بحضور مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، محمد أحمد أمين العوضي، ومدير إدارة العلاقات الاقتصادية والتسويق في غرفة الشارقة، إبراهيم راشد الجروان، إلى جانب عدد من ممثلي القطاعات الصناعية والتجارية وموظفي القطاع الحكومي، وعدد من رواد الأعمال من منتسبي الغرفة.

    وأكد محمد أحمد أمين العوضي، خلال كلمته الترحيبية، أهمية هذه الورشة في تسليط الضوء على هذا الحدث العالمي الذي ستحتضنه دولة الإمارات وتحديداً إمارة دبي، والذي يعكس مدى عمق الرؤية السديدة للقيادة الرشيدة بأهمية التطلع نحو مستقبل مشرق وواعد مبني على العلم والمعرفة والابتكار والإبداع، مؤكداً أن هذا الحدث لا يستهدف دبي فحسب، بل يستهدف جميع الملهمين والمبتكرين على مستوى الدولة والعالم أجمع، إلى جانب دوره المهم في إبراز الموارد البشرية الوطنية الفعالة والمتميزة التي تسهم في تحقيق تواصل العقول وصنع المستقبل.

    وأضاف العوضي أن «إكسبو 2020 دبي» يُعد مشروعاً وطنياً لجميع إمارات الدولة، مؤكداً التزام الغرفة بتوفير كل الإمكانات المتاحة لتحقيق المشاركة الإيجابية للقطاع الخاص وروّاد الأعمال، لأن نجاحه هو نجاح لنا جميعاً.

    واستعرضت عالية الشحي، خلال الورشة، آخر مراحل إنجاز المشروعات المرتبطة بـ«إكسبو 2020»، وآليات التنسيق والتعاون الميداني بين الفرق المشتركة، لتأكيد قدرة الدولة على استضافة هذا الحدث الحضاري، بكفاءة تفوق منافسيها.

    طباعة