بنمو 54.6%.. وحجم إنفاقهم 314 مليون درهم

25 ألف زائر إماراتي إلى المملكة المتحدة في 3 أشهر

المملكة المتحدة الوجهة الأكثر زيارة في أوروبا بالنسبة للسياح من الإمارات. أرشيفية

أظهرت بيانات لهيئة السياحة البريطانية (فيزيت بريتين) أن عدد الزوار الإماراتيين إلى المملكة المتحدة، خلال الربع الأول من العام الجاري، وصل إلى 25 ألفاً و92 زائراً، بنسبة نمو بلغت 54.66%، لافتة إلى أن السعة المقعدية الأسبوعية بين البلدين جاوزت أكثر من 88 ألف مقعد على الرحلات الجوية المغادرة انطلاقاً من الإمارات.

وأشارت البيانات، التي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، إلى أن إجمالي حجم إنفاق الزوار الإماراتيين في المملكة المتحدة، خلال الفترة الممتدة بين شهري يناير ومارس من العام الجاري، وصل إلى نحو 314.5 مليون درهم بنمو 50%، فيما بلغ عدد الليالي الفندقية أكثر من 203 آلاف ليلة خلال هذه الفترة.

وتفصيلاً، أظهرت بيانات لهيئة السياحة البريطانية (فيزيت بريتين) أن عدد الزوار الإماراتيين إلى المملكة المتحدة، خلال الربع الأول من العام الجاري، وصل إلى 25 ألفاً و92 زائراً، مقابل 16 ألفاً و224 زائراً في الفترة ذاتها من العام الماضي بنسبة نمو بلغت 54.66%.

ووفقاً للبيانات، فقد وصل إجمالي حجم إنفاق الزوار الإماراتيين في المملكة المتحدة، خلال الربع الأول من العام الجاري، إلى 70.41 مليون جنيه إسترليني (نحو 314.5 مليون درهم) مقارنة بـ46.91 مليون جنيه إسترليني (نحو 209.5 ملايين درهم) في الفترة ذاتها من العام الماضي، بنسبة نمو بلغت 50.1%.

وأوضحت البيانات أن الزوّار الإماراتيين أمضوا أكثر من 203 آلاف ليلة فندقية، في الفترة الممتدة بين شهري يناير ومارس من العام الجاري، مقارنة بنحو 146 ألف ليلة فندقية في الفترة ذاتها من العام الماضي، وبنسبة نمو بلغت نحو 39%.

وقالت الهيئة إن نفقات الزوّار بشكل عام من السوق الإماراتية في الخارج تصل إلى نحو 18 مليار دولار أميركي سنوياً (أكثر من 66.2 مليار درهم)، وتحتل الإمارات المرتبة العالمية الـ21 بالنسبة للإنفاق السياحي الدولي، إذ تصل أعداد الزوار منها إلى نحو 3.2 ملايين زائر، وتعد المملكة المتحدة الوجهة الأكثر زيارة في أوروبا بالنسبة للسياح من الإمارات.

وأشارت الهيئة إلى الربط الجوي الكبير بين الإمارات والمملكة المتحدة، إذ يخدم مطارا دبي وأبوظبي الدوليان نحو ثمانية مطارات في المملكة المتحدة بمتوسط 206 رحلات مباشرة دون توقف في الأسبوع، لافتة إلى أن متوسط حجم السعة المقعدية الأسبوعية بين البلدين يصل إلى أكثر من 88 ألف مقعد، على الرحلات الجوية المغادرة انطلاقاً من السوق الإماراتية.

وبينت الهيئة أن الأوقات الرئيسة في السنة للزيارات هي من فبراير إلى أواخر مايو، ومن سبتمبر إلى نوفمبر، لافتة إلى أن أعداد الزوار الإماراتيين ترتفع بشكل ملحوظ خلال أشهر الصيف والإجازات والمناسبات.

ولفتت إلى أن نسبة تصل إلى 35% من الزوّار الإماراتيين قصدوا المملكة المتحدة خلال العام الماضي بغرض قضاء العطلات والإجازات، مقابل نسبة تصل إلى 44% بغرض السفر وزيارة الأصدقاء والأقارب، والنسبة الأخرى بقصد الدراسة وغيرها.

وأوضحت أن نحو 53% من الزوّار الإماراتيين الذين قصدوا المملكة المتحدة، خلال عام 2018، تركزت زياراتهم في لندن مقابل نحو 19% إلى اسكتلندا، ونحو 5% إلى ويلز، والنسبة المتبقية إلى أجزاء أخرى من المملكة المتحدة.

وأشارت إلى أن السوق الإماراتية تستحوذ على الحصة الكبرى، من إجمالي أعداد الزوّار القادمين من دول مجلس التعاون.

طباعة