وضع حجر أساس الجناح الألماني في «إكسبو 2020 دبي»

أفاد مكتب «إكسبو 2020 دبي»، أمس، بوضع الجناح الألماني حجر الأساس لموقعه في المعرض، قبل عام ونصف العام من موعد انطلاق الحدث العالمي المرتقب.

وذكر المكتب في بيان أن المفوض العام للجناح، الذي يقوم على مفهوم «ملتقى ألمانيا»، ديتمار شميتس، قدم وفريقه أول المعروضات المقرر ضمها لمجموعة معروضات الجناح حول موضوع الاستدامة، كما تم التطرّق إلى التصميم المبتكر للجناح، الذي يتم من خلاله التحكم بالطقس بداخله.

وأشار إلى أنه في الوقت الذي أطلقت فيه من دبي إشارة البدء لأعمال الإنشاء، انطلق من كولونيا الموقع الإلكتروني الخاص بالمشاركة الألمانية في المعرض العالمي المقبل.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة «كولنميسي» المكلفة بتنسيق الاستعدادات لـ«إكسبو»، غيرالد بوزي، إن «الأولوية القصوى بالنسبة لنا هي الانتهاء من كل الأعمال في الموعد المحدد لافتتاح (إكسبو) في 20 أكتوبر من العام المقبل، لذا، يتعين علينا الالتزام بالجدول الزمني الضيق، والشروع في أعمال البناء في الوقت المناسب».

بدوره، قال المدير التنفيذي لمكتب «إكسبو 2020 دبي»، نجيب محمد العلي، إن «ألمانيا بذلت جهوداً هائلة في مجال الاستدامة، أحد موضوعات (إكسبو) الرئيسة، وبالتالي فإننا متشوقون لنرى تجسيداً لهذه الجهود على أرض الواقع، وصولاً إلى تنظيم حدث دولي نعمل جميعاً على أن يكون استثنائياً في (إكسبو 2020 دبي)».

واضح أن «مساحة قطعة الأرض المخصصة للجناح الألماني تبلغ 4600 متر مربع، وتقع في المنطقة المخصصة داخل (إكسبو) لمعالجة موضوع الاستدامة»، مشيراً إلى أن كل شيء في «ملتقى ألمانيا» سيدور حول هذا الموضوع.

وبيّن العلي أنه في تجسيد للفكرة الرئيسة للجناح الألماني، التي تصوره على شكل حرم جامعي (CAMPUS)، تبدأ جولة الزائر عبر الجناح - كالمعتاد لدى الالتحاق بأي جامعة - بعملية تسجيل، يسير الزائر بعدها عبر المنهج، حيث يمر بمختبر الطاقة ومختبر مدينة المستقبل ومختبر التنوّع الحيوي، إلى أن يتمم دراسته بالعرض الختامي المثير للمشاعر.

وأشار إلى أن «هذا (التخرج) من شأنه أن يشكل علامة فارقة بالنسبة للجميع، فهو يمنحهم لحظات غنية بالمشاعر والمعرفة، مصحوبة بكم من الإمكانات والفرص لتحقيق الاستدامة».

طباعة