بهدف مساعدة رواد الأعمال للبحث عن شريك لمشروعاتهم

«دبي للمشاريع الناشئة» تطلق برنامج «الشريك المؤسس»

«دبي للمشاريع الناشئة» إحدى مبادرات غرفة دبي المبتكرة لدعم ريادة الأعمال. من المصدر

كشفت «دبي للمشاريع الناشئة»، إحدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة لدعم ريادة الأعمال، أمس، أنها ستدشن خلال مشاركتها في «مؤتمر ستيب 2019»، اليوم، برنامجها الأول من نوعه في المنطقة «الشريك المؤسس» الذي يهدف لمساعدة أصحاب المشروعات الناشئة في الدولة للبحث عن شريك مؤسس لمشروعهم التجاري، ومساعدتهم على الحصول على كفاءات لتطوير أعمالهم، وإتاحة المجال للشركاء المؤسسين الطموحين ليصبحوا من أصحاب الأعمال.

ووفقاً لبيان صادر عن الغرفة، فإن برنامج «الشريك المؤسس» يهدف إلى وصل أصحاب المشروعات الناشئة ورواد الأعمال في الدولة مع الشريك المؤسس المناسب لشركتهم أو مشروعهم التجاري بهدف تعزيز التعاون المشترك والعمل على نمو مشروعهم التجاري عالمياً.

ويتيح البرنامج الجديد مشاركة جميع أصحاب المشروعات الناشئة ورواد الأعمال المقيمين في دولة الإمارات، حيث يتطلب من أصحاب المشروعات الناشئة الراغبين في الحصول على شريك مؤسس لمشروعهم التسجيل في البرنامج عبر زيارة الموقع الإلكتروني لـ«دبي للمشاريع الناشئة»، واستعراض جميع التفاصيل والمعلومات عن مشروعهم التجاري أو زيارة جناح «دبي للمشاريع الناشئة» المشارك في «مؤتمر ستيب»، ومن ثم سيتم تقييم جميع هذه الطلبات لاختيار 10 من أصحاب المشروعات الناشئة في الدولة.

وفي المرحلة الثانية سيتم دعوة الشركاء المؤسسين لتقديم طلباتهم، ومن ثم اختيارهم للمشاركة في البرنامج، وفي النهاية ستجتمع الشركات الناشئة المختارة مع الشركاء المؤسسين المحتملين واختيار الشريك المؤسس المثالي من قبلهم.

وأوضحت مدير ريادة الأعمال في «غرفة دبي»، ناتاليا سايشيفا، أن «الشريك المؤسس»، عبارة عن برنامج مبتكر لدعم المشروعات الناشئة، حيث صمم وفق احتياجاتها لأنه سيوفر للمشاركين فرصة للنمو والتطور عبر استقطاب كفاءات ومهارات تحقق الإضافة لهذه المشروعات.

وقالت سايشيفا إن الغرفة عبر مبادرتها المبتكرة لدعم ريادة الأعمال «دبي للمشاريع الناشئة» تعمل باستمرار على إطلاق مبادرات وبرامج لتفعيل دورها كمؤسسة داعمة لريادة الأعمال والمشروعات الناشئة في دبي، ووجهة أساسية لرواد الأعمال في المنطقة.

طباعة