منافذ بيع تطرح تخفيضات سعرية تصل إلى 50% بمناسبة «اليوم الوطني» - الإمارات اليوم

تشمل سلعاً غذائية واستهلاكية وإلكترونيات وملابس

منافذ بيع تطرح تخفيضات سعرية تصل إلى 50% بمناسبة «اليوم الوطني»

صورة

طرحت منافذ بيع في الدولة بمناسبة اليوم الوطني الـ47، عروض تخفيضات سعرية متنوّعة على سلع غذائية واستهلاكية أساسية، بنسب وصلت إلى أكثر من 50%.

وطرحت بعض المنافذ مبادرة تتعلق بتحمّل ضريبة القيمة المضافة عن المستهلكين، فيما قررت أخرى استمرار العروض إلى بعد عطلة «اليوم الوطني». وقال مسؤولو منافذ بيع مشاركة في العروض، لـ«الإمارات اليوم»، إنه تم توفير السلع المشمولة بالعروض بكميات كبيرة، بما يلبي احتياجات المستهلكين، مشيرين إلى أن العروض، التي تمت بالتنسيق مع شركات التوريد، شملت إضافة إلى السلع الأساسية، الإلكترونيات والملابس.

وتوقعوا ارتفاع نسب المبيعات، بما يجاوز 20%، خلال فترة العروض، مقارنة بالأيام العادية.

500 صنف

وتفصيلاً، قال مدير المشتريات في جمعية الإمارات التعاونية، وليد المغربي، إن «الجمعية طرحت في منافذها المختلفة عروض تخفيضات سعرية على سلع غذائية واستهلاكية أساسية، بنسب تراوح بين 20 و50%، بمناسبة اليوم الوطني الـ47 للدولة، فضلاً عن توفير تلك السلع بكميات كبيرة، بما يلبي احتياجات المستهلكين خلال المناسبة»، موضحاً أن «العروض ستشمل 500 صنف من علامات تجارية شهيرة، تركز في معظمها على السلع الغذائية».

وأضاف المغربي أن «الجمعية تعمل على توفير الكميات الكافية من السلع المشمولة بتخفيضات (اليوم الوطني) بالتنسيق مع شركات التوريد»، مشيراً إلى «تمديد فترة التخفيضات حتى بعد عطلة (اليوم الوطني)، لتستمر حتى الثامن من ديسمبر المقبل، وذلك لتوفير فترات كافية لتلبية متطلبات المستهلكين».

وأفاد بأن «إضافة إلى التخفيضات السعرية، طرحت الجمعية عروض سحوبات وجوائز يومية للمستهلكين الذين يشترون بقيمة تصل إلى 100 درهم»، مبيناً أن «تلك الجوائز تشمل 47 شاشة تلفزيون من قياس 49 بوصة».

وتوقع المغربي أن «ترتفع نسب المبيعات بما يجاوز 20%، خلال فترة العروض، مقارنة بالأيام العادية، مع توجه كل المستهلكين للاستفادة من التخفيضات».

خيارات متنوّعة

من جهته، قال مدير إدارة الاتصال المؤسسي في مجموعة «اللولو» التجارية، ناندا كومار، إن «مراكز البيع التابعة لـ(اللولو) طرحت عروض تخفيضات بمناسبة (اليوم الوطني)، بدأت اعتباراً من أمس وتستمر حتى الرابع من ديسمبر المقبل»، مشيراً إلى أن «التخفيضات التي تراوح نسبتها بين 25 و40% تشمل السلع الغذائية والاستهلاكية، فضلاً عن الإلكترونيات والملابس، بما يوفر خيارات متنوّعة للمستهلكين».

وتوقع كومار زيادة المبيعات في منافذ المجموعة، خلال فترة التخفيضات، إلى أكثر من 15%، مقارنة بفترات المبيعات العادية، خصوصاً مع طول فترة العطلة الخاصة بـ(اليوم الوطني)، بما ينعكس إيجاباً على أسواق التجزئة بشكل عام.

عروض موسّعة

بدوره، ذكر الرئيس التنفيذي لتعاونية الاتحاد، خالد حميد بن ذيبان الفلاسي، أن «التعاونية طرحت عروضاً موسعة في إطار الاحتفاء بمناسبة (اليوم الوطني)، عبر تخفيضات سعرية راوحت نسبتها بين 20 و50% على سلع غذائية، وبما يصل إلى 75% على سلع إلكترونية واستهلاكية»، مبيناً أن «عروض التخفيضات تشمل 30 ألف منتج، مع رصد 55 مليون درهم لها».

وقال الفلاسي إن «التخفيضات المتعلقة بـ(اليوم الوطني) ستستمر لفترات زمنية أطول من عروض التخفيضات العادية، إذ قررت (التعاونية) مد فتراتها إلى 47 يوماً، كانت بدأت بالفعل من يوم 27 نوفمبر الجاري، على أن تستمر حتى 12 يناير المقبل».

وأضاف أن «(التعاونية) ستعمل ضمن حملة التخفيضات على طرح مبادرة جديدة تتعلق بتحمّل ضريبة القيمة المضافة عن المستهلكين، خلال آخر ثلاثة أيام من ديسمبر المقبل».

وأشار الفلاسي إلى أن «(التعاونية) وجدت ترحيباً وإقبالاً من شركات التوريد للمشاركة في عروض التخفيضات»، موضحاً أن «(التعاونية) ستوفر عروض سحوبات وجوائز خلال فترة التخفيضات، يتوقع أن يتم فيها بيع أكثر من 100 مليون منتج».

منتجات متنوّعة

قال الرئيس التنفيذي لشركة أسواق للتجزئة، عفان الخوري، إن «منافذ البيع التابعة للشركة تعمل وفق مبادرات عدة للاحتفاء بمناسبة (اليوم الوطني)، منها توفير عدد كبير من المنتجات المتنوّعة، التي تحمل ألوان العَلَم الوطني، بما يتيح للمستهلكين خيارات عدة للاحتفال بالمناسبة».

وأضاف الخوري أنه «في الوقت نفسه طرحت (أسواق) عروض تخفيضاتها الشهرية، خلال فترة عطلة (اليوم الوطني) على منتجات مختلفة، منها مستلزمات تتعلق بعطلات موسم الشتاء، والخروج إلى البر للتنزه».


«تعاونية الاتحاد» ستعمل على طرح مبادرة لتحمّل «القيمة المضافة» خلال آخر ثلاثة أيام من ديسمبر.

طباعة