مجموعة الإمارات و«أياتا» تقدّمان دورات في أمن الطيران

«طيران الإمارات»: أسعار مخفضة على رحلات «أوبر» من مطار دبي للقادمين من 5 دول

المتعاملون الذين حجزوا تذاكر السعر الأكثر مرونة سيستفيدون من رحلة مجانية على تطبيق «أوبر». من المصدر

أبرمت شركة «طيران الإمارات» شراكة مع شركة «أوبر»، تقدم بموجبها شركة «أوبر» أسعاراً مخفضة على رحلاتها من مطار دبي الدولي، للمسافرين القادمين إلى دبي من أستراليا ومصر وفرنسا والسعودية وجنوب إفريقيا.

وأوضحت الناقلة في بيان، أمس، أن الشراكة تأتي في نطاق تعاونها مع شركاء السفر والترفيه، لمواصلة تقديم مزايا حصرية وراحة أكبر لمتعامليها.

ويستمتع المسافرون الذين يحجزون تذاكر السعر المرن (Flex) والسعر الأكثر مرونة (Flex Plus)، في الدرجة السياحية على رحلات «طيران الإمارات»، بالعرض بين 26 سبتمبر و10 ديسمبر 2018.

وسيستفيد المتعاملون الذين حجزوا تذاكر السعر الأكثر مرونة من رحلة مجانية على تطبيق «أوبر»، من مطار دبي الدولي إلى أي وجهة في دبي (بشرط ألا تتعدى كلفة الرحلة 120 درهماً)، في حين سيحصل مسافرو تذاكر السعر المرن على خصم يصل إلى 50% على رحلتهم على التطبيق، من مطار دبي إلى أي مكان في الإمارة (بشرط ألا تتعدى الكلفة 60 درهماً).

من جهة أخرى، أعلنت الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات عن تعيينها شريك تدريب إقليمياً للمنظمة الدولية للنقل الجوي «أياتا»، لتقديم دورات في أمن الطيران والموضوعات ذات الصلة.

ووفقاً لبيان صادر أمس، ستكون الاتفاقية، التي وقّعها نائب رئيس أول الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات، عبدالله الهاشمي، ومدير أمن الطيران في «أياتا»، ماثيو فوغان، بداية هذا التعاون من دورتين تتناولان مسألتَي إدارة أمن الطيران وأنظمة إدارة الأمن.

وقال الهاشمي إن «توافر الكفاءات ورأس المال البشري يشكلان أساساً لنمو أي صناعة، ومنها الطيران»، مشيراً إلى «تطور أمن الطيران، كجانب من جوانب هذه الصناعة، ليصبح عنصراً مهماً للشركات».

وأضاف: «تتميز الدورات التدريبية التي نقدمها بمحتواها عالي الجودة، المخصصة للعاملين في أمن الطيران، وقد صُممت بهدف تحسين الممارسات الإدارية، وتعزيز فرص التطوير التعليمية والمهنية لهذه الصناعة، على المستويات المحلية والإقليمية والدولية».

من جهته، قال فوغان إن «من المتوقع أن يسجل الشرق الأوسط نمواً إقليمياً لعدد المسافرين بنسبة 4.3% سنوياً، وبحلول عام 2020 ستتعامل المطارات مع نحو 430 مليون مسافر».


توافر الكفاءات ورأس المال البشري يشكلان أساساً لنمو أي صناعة ومنها الطيران.