<![CDATA[]]>

تدعم 300 ألف زائر متوقع لـ «المعرض» في أيام الذروة.. بموجب شراكة مع «اتصالات»

«إكسبو 2020 دبي».. أول مؤسسة في المنطقة تستخدم شبكة الجيل الخامس

الهاشمي (يمين) والزرعوني خلال الإعلان عن الشراكة بين «اتصالات» و«إكسبو 2020 دبي». من المصدر

أفاد معرض «إكسبو 2020 دبي» بأنه أصبح أول مؤسسة تجارية كبرى، في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، تحصل على خدمات الجيل الخامس لشبكات الاتصالات، بموجب شراكة مع مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات).

«دستركت 2020»

ذكرت مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) أنه، باعتبارها الشريك الرسمي لخدمات الاتصالات لـ«إكسبو 2020 دبي»، وشريك الخدمات الرقمية وتكامل الأنظمة، فإن شبكة الجيل الخامس ستساعد على جذب الشركات الكبرى إلى «دستركت 2020»، المجتمع العمراني المتعدد الأغراض، الذي سيمثل إرث «إكسبو 2020» كمكان للتواصل والإبداع والابتكار.

وأكدت أن الاتصال بشبكات الجيل الخامس سيعزز خطط «دستركت 2020»، ليكون إحدى الوجهات الأكثر اتصالاً بالتكنولوجيا، والمناسبة للعمل والمعيشة والاسترخاء.


سرعة شبكة الجيل الخامس تزيد 20 مرة على سرعة الجيل الرابع.. وتتيح تشغيل الفيديو بدقة K4.

ووفقاً لبيان صادر أمس، فإن «اتصالات» بدأت توصيل «إكسبو 2020 دبي» بشبكتها من الجيل الخامس، التي تزيد سرعتها بنحو 20 مرة على سرعة الجيل الرابع، وتوفر وقت استجابة منخفضاً للغاية، ما يتيح للمستخدمين تشغيل فيديو بدقة K4، في أي مكان وفي أي وقت، دون أي تأخر.

وأضاف البيان أن شبكة الجيل الخامس من «اتصالات» ستوفر الخدمات الرقمية، وخدمات الاتصالات الأكثر تطوراً لـ«إكسبو 2020 دبي»، والملايين من زواره، بما في ذلك دعم 300 ألف زائر متوقع في أيام الذروة.

وأشار إلى أن هذه الشبكة ستكون مكوناً أساسياً في «الموقع الذكي» لـ«إكسبو 2020»، الذي سيقدم تجربة فريدة لا تنسى لملايين الزائرين و200 دولة مشاركة، مع تمكين الشركات.

وقال نائب رئيس أول، الابتكار وتقنية المستقبل في «إكسبو 2020 دبي»، محمد الهاشمي: «كوننا أول عميل تجاري لشبكات الجيل الخامس في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، فإن ذلك يشكل علامة فارقة رئيسة لدولة الإمارات، ويدعم هدف (إكسبو 2020) ليكون أحد أكثر المواقع اتصالاً على كوكب الأرض، مادياً وافتراضياً».

وأضاف أن «(إكسبو 2020) يخطط لتحسين تجربة كل زائر، من خلال ربطه رقمياً ببيئته المحيطة وإثراء تفاعلاته، خلال رحلتهم في المعرض»، لافتاً إلى أن «شبكات الجيل الخامس من (اتصالات) ستلعب دوراً مهماً في دعم هذا الهدف، وتوفير تجربة رقمية متميزة لجميع الزوار».

وبين أن «دبي تهدف، من خلال مبادرتها (دبي الذكية)، إلى تقديم تجربة فعالة سلسة وآمنة للمقيمين والزوار والتمكين لها وتعزيزها»، مؤكداً أنه «سيكون لـ(إكسبو 2020)، والتجارب التي يقدمها، دور مهم في الإسهام في ذلك من خلال التعاون مع الشركاء، بما في ذلك (اتصالات)».

من جهته، قال نائب رئيس أول شبكة الهاتف المتحرك في مؤسسة «اتصالات»، سعيد الزرعوني، إن «(اتصالات) تضع معياراً عالمياً يدعم رؤية 2021 لدولة الإمارات، التي تحدد التقنية الرقمية كواحد من القطاعات الوطنية الأساسية السبعة ذات الأولوية».

وأضاف: «لقد تحققت قدرتنا على تقديم خدمات الجيل الخامس للاتصالات إلى (إكسبو 2020)، من خلال التزامنا بالاستثمار، الذي يتماشى مع استراتيجيتنا لدفع المستقبل الرقمي، وتقديم حلول وخدمات للمجتمع تكون في طليعة التقدم الرقمي».

وأشار إلى أنه «من المتوقع الإعلان عن المعايير الدولية المحددة لعمل شبكات الجيل الخامس، في وقت لاحق من العام الجاري، كما يُنتظر أن يشكل الجيل الخامس لشبكات الاتصالات دعماً لتطور التطبيقات، مثل تطبيقات المركبات المتصلة بالشبكة، والسيارات الذاتية القيادة، وإنترنت الأشياء، والميكنة الصناعية».