«بركان» تحصل على تسهيلات تمويلية بمليار درهم

 

قال المدير العام والمدير التنفيذي لشركة «بركان ميونيشنز سيستمز»، سعيد بن خادم المنصوري، إن «الشركة التي تمتلك أول مصنع للذخائر المتوسطة والثقيلة في الإمارات، تسعى إلى تلبية احتياجات القوات المسلحة ودول مجلس التعاون الخليجي، وتواصل جهودها لامتلاك التقنيات الحديثة لتطوير وطرح أنواع وعيارات جديدة وفقا لاحتياجات المتعاملين معها».

وأوضح أن «الشركة حصلت أخيراً على تسهيلات تمويلية بقيمة مليار درهم من بنك الخليج الأول، لمواصلة برنامجها التطويري مع شركات عالمية متخصصة، لطرح منتجات جديدة»، لافتاً إلى أن خطة التطوير تشتمل على إنشاء وتشغيل مختبرات وأجهزة قياس، واختبار المواد المنتجة لضمان الجودة، ومطابقة المواصفات المطلوبة لأنواع الذخائر كافة، بالتعاون مع شركات عالمية متخصصة.

وبين أن «(بركان ميونيشنز سيستمز) مشروع مشترك بين شركة (توازن) القابضة، ومؤسسة الجابر التجارية، و(رينميتال وافي ميونيشنز) الألمانية، وبتكلفة رأسمالية إضافية تصل إلى 268 مليون درهم».

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لـ «توازن القابضة»، سيف محمد الهاجري، إن «مشروع (بركان) الاستراتيجي يحقق أهدافه بنجاح تنفيذاً لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بإقامة صناعة وطنية توفر متطلبات قواتنا المسلحة بدلاً من الاعتماد على الاستيراد الخارجي». وأضاف أن منتجات «بركان ميونيشنز سيستمز» تستهدف السوق المحلية حالياً، وستنتقل خلال المرحلة المقبلة إلى توفير متطلبات السوق الخليجية والإقليمية، باعتبارها منتجات عالية الدقة والكفاءة، وتراعي المواصفات المتبعة عالمياً في هذا المجال.

طباعة