فنادق ومنتجعات "ليفا" تطلق نموذج إدارة الطرف الثالث


    في إطار استراتيجيتها النشطة للتوسع، كشفت فنادق ومنتجعات "ليفا" عن خيار إدارة الطرف الثالث باعتباره بديلا للمشغل المالك للأصول أو صاحب الموارد التقليدي المثقل بالأعباء أو هيكل الإدارة المباشرة. وفي ظل هذه الخطة، سوف يتمكن مالكو الفنادق من السيطرة على امتياز العلامة التجارية جنبا إلى جنب مع منح عقد الإدارة إلى شركة إدارة فنادق مستقلة. وهذا التطور الأخير يحمل آفاق نمو قوية لفنادق "ليفا" أيضا وسوف يسمح بعدد أكبر بكثير من المشروعات أن تؤتي ثمارها.

    وقال جي. أس. أناند، المؤسس والرئيس التنفيذي لفنادق ومنتجعات "ليفا": "يسعدنا أن نقدم هذا النموذج المربح مع حق امتياز لا يمثل عبئا على مالكي الفنادق ويفتح الباب لترتيب مناسب يدر الربح. وتلبية لإحتياجات السوق، سوف يوفر نموا متسارعا مع أقل حد من الاستثمار يستطيع من خلاله المالكون أن يستفيدوا من مزايا لا حصر لها للنظام. بعض أهم هذه المزايا هي توافر قدر أكبر من المرونة في شروط العقد، ارتفاع الأرباح بسبب هيكل التكلفة المنخفض عن طريق تجميع الموارد عبر عدة فنادق وطرق إدارة أكثر انضباطا."

    تضم "ليفا" محفظة من 4 علامات فندقية تتكامل فيما بينها ومع ذلك كل علامة منها لها شخصيتها في القطاعين المتوسط والفاخر.
    وأضاف أناند: "مع مثل هذا النوع من الاتفاق، كل الشركاء الاستراتيجيين – شركات الفنادق، العلامات التجارية والمالكون – يضمنون سلامة العلامة التجارية. وأن نخلق قيمة للمالكين باعتبارنا شركة طرف ثالث، وسوف نتولى تنفيذ اجراءات التشغيل المعيارية بينما نتحمل كامل مسؤولية إدارة عملية مربحة".

    طباعة