«كاسبرسكي»: 47% من سكان الإمارات لا يحمون هواتفهم بكلمات مرور

65% من الأشخاص يستخدمون هواتفهم للوصول إلى حسابات بريدهم الإلكتروني. أرشيفية

أفادت شركة «كاسبرسكي لاب» المتخصصة في الأمن الإلكتروني، بأن نصف سكان دولة الإمارات (47%) غير حريصين على حماية أجهزتهم المحمولة، فيما يلجأ 25% منهم فقط إلى استخدام حلول الحماية من السرقة، مشيرة إلى أنها وجدت كثيراً من الأشخاص يتركون أجهزتهم بما فيها من مقادير كبيرة ومتزايدة من البيانات الثمينة، في متناول أي شخص.

وأظهرت دراسة حديثة للشركة، نشرت نتائجها في بيان أمس، أن 75% من الأفراد الذين شملهم استطلاع أجرته «كاسبرسكي لاب»، أخيراً، في دولة الإمارات، يستخدمون الإنترنت بانتظام على هاتف ذكي، في حين يستخدم 36% منهم، حالياً، جهاز حاسوب لوحي بانتظام للاتصال بالإنترنت.

وبينت الدراسة أن أكثر من ثلث الأفراد (41%)، على سبيل المثال، يستخدمون هواتفهم الذكية في الخدمات المصرفية عبر الإنترنت، والتي تتيح إمكانية الوصول إلى المعلومات المالية القيّمة.

وأضافت أنه علاوة على ذلك، يستخدم 65% من الأشخاص هواتفهم الذكية بانتظام للوصول إلى حسابات بريدهم الإلكتروني، فيما قل 66% منهم إنهم يستخدمونها في أنشطة التواصل الاجتماعي، وكلا هذين الاستخدامين ينطويان على كميات هائلة من البيانات الحساسة.

لكن الدراسة أشارت إلى أن وجود الكثير من البيانات الثمينة على الأجهزة المحمولة لا يجعل الأشخاص، بالضرورة، حذِرين وآمنين، إذ إن 53% من المستخدمين فقط يحرصون على حماية أجهزتهم المحمولة، فيما لا يقوم بتشفير الملفات والمجلدات لتجنب الوصول غير المصرح به إليها سوى 14% من المستخدمين.

وأوضحت نتائج الدراسة أنه يمكن كذلك أن يؤدي فقدان الأجهزة، حتى تلك المحمية بكلمات مرور، إلى عواقب خطرة، فعلى سبيل المثال، يقوم أقل من نصف الأفراد (46%) بإجراء نسْخ احتياطي لبياناتهم، بينما يستخدم 47% منهم فقط مزايا الحماية من السرقة على أجهزتهم المحمولة، ما يعني عجز أصحاب هذه الأجهزة، على الأرجح، عن الوصول إلى معلوماتهم وحساباتهم الشخصية نتيجة لذلك.

 

طباعة