​من صير بونعير إلى برج العرب.. 118 سفينة تتسابق على لقب القفال

برعاية كريمة ودعم من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، ينطلق في تمام الساعة السادسة من صباح اليوم السبت بتوقيت الإمارات سباق القفال 31 للسفن الشراعية المحلية 60 قدما الذي ينظمه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية كمسك ختام لفعاليات الموسم الرياضي البحري 2021-2022.

وترتفع اليوم السبت الأشرعة البيضاء ويشمر البحارة على متن 118 سفينة عن سواعد الجد من نقطة البداية قبالة جزيرة صير بونعير في عمق الخليج العربي مجسدين رحلة (العودة) الى الديار والأهل بعد عناء طويل في موسم الغوص نحو خط النهاية في شواطئ دانة الدنيا دبي قبالة فندق (برج العرب) لمسافة تزيد عن 50 ميلا بحريا يمرون خلالها بنقطة خط النهاية المرحلة الأولى قبالة جزيرة القمر.

وأكملت اللجنة المنظمة للسباق برئاسة أحمد سعيد بن مسحار رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية كافة التجهيزات بالتنسيق مع شركاء النجاح من الدوائر الحكومية والمؤسسات الوطنية لتنظيم التظاهرة الكبيرة والتي تجمع ما يصل الى 3000 شخص اجتمعوا ليعيدوا صورة الماضي الجميل في الحاضر الزاهي المشرق.

وشهدت سواحل جزيرة صير بونعير في اليومين الماضيين تجمعا فريدا بعد اكتمال وصول جميع السفن المشاركة واللجان المنظمة والمعاونة استعدادا لبدء الملحمة اليوم حيث ستصطف في السادسة من ثباح اليوم -السبت- 118 سفينة وتبحر من أجل المنافسة على المراكز الأولى والصعود ضمن الخمسة الكبار الى منصة التتويج.

 

 

طباعة