برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    نادي الإمارات يفتح أبوابه لأبناء الجاليات والمقيمين

    أعلنت إدارة نادي الإمارات، خلال اجتماعها الأخير، برئاسة يوسف عبدالله البطران، فتح أبواب النادي أمام الرياضيين، من أبناء الجاليات والمقيمين، بداية من أمس، لممارسة هواياتهم وأنشطتهم الرياضية، طبقاً للإجراءات الاحترازية والوقائية التي أعلنت عنها الحكومة، مع تطبيق كل البنود التي تخص إجراءات عودة النشاط الرياضي، وفي مقدمتها الالتزام بتعقيم المنشآت، وبما لا يتجاوز 70% من القوة الاستيعابية.

    وأكد النائب الثاني لرئيس مجلس الإدارة، وليد محمد عبدالكريم، في تصريح صحافي، أن الإدارة استعدت قبل فترة لعودة النشاط في أي وقت، وتم تدشين استقبال أبناء الجالية الفلبينية لممارسة نشاطهم الرياضي ضمن منظومة إجراءات الفحص التي تطبقها الحكومة، ومع الإجراءات الاحترازية والوقائية.

    وأوضح أن مبادرة النادي تأتي بناء على أهمية تكاتف الجميع، وزيادة التواصل المجتمعي في ما بينهم، كما سيستقبل النادي قريباً أبناء الجاليتين الهندية والباكستانية لممارسة رياضة الكريكيت وغيرها من الرياضات ضمن أجواء التقارب، تعبيراً عن الأخوة والعلاقات المتينة والراسخة بين الجانبين الإماراتي وجميع أبناء الجاليات العربية والآسيوية والأوروبية، وانتهاجاً لعنوان التسامح الذي رسّخته قيادتنا الرشيدة.

    وبيّن وليد عبدالكريم أن النادي مفتوح أمام كل أفراد المجتمع، لكي يكون وجهتهم وباباً من أبواب التعارف بين الجميع، وسيوفر النادي كل التسهيلات، مبيناً أن النادي يتطور ويشكّل نقلة نوعية في الخدمات.

    طباعة