قال إنه يعيش في حلم بعد التتويج بطواف فرنسا

بوجاتشار: فخور بأنني جزء من مشروع فريق الإمارات للدراجات

بوجاتشار ظفر بالقميص الأصفر في طواف فرنسا. من المصدر

أعرب دراج فريق الإمارات، السلوفيني تادي بوجاتشار، عن سعادته بالظفر بلقب طواف فرنسا للدراجات الهوائية، الذي أقيم الأحد الماضي، ليضيف إنجازاً رياضياً جديداً للفريق العالمي، بعد تحقيق هذا اللقب التاريخي لأعرق الطوافات العالمية.

وتعليقاً على هذا الإنجاز، أوضح بوجاتشار: «مازلت غير مصدق تماماً لما حصل، فأنا الآن أقف مرتدياً القميص الأصفر لجولة فرنسا، وإن لساني عاجز عن وصف ما أشعر به».

وحول علاقته بفريق الإمارات، قال بوجاتشار في بيان صحافي، أمس: «منذ لحظة انضمامي إلى الفريق، غمرني شعور بانتمائي إلى عائلتي، أحظى بالعديد من الصداقات ضمن الفريق، وسط جو إيجابي يسود أعضاء الفريق من دراجين وفنيين، وذلك بلا شك أحد أهم الأسباب التي دفعتني إلى تجديد عقدي مع الفريق حتى عام 2024، ففريق الإمارات هو مشروع طويل الأمد، وفخور بأن أكون جزءاً من هذا المشروع».

وأوضح: «تركزت تدريبات فريق الإمارات هذا العام على جولة فرنسا، وأمضينا فترة طويلة للاستعداد لها، حيث أجرينا معسكرات تدريبية، وتدريبات خلال فترة الإغلاق الصحي، وحافظنا على الجاهزية الذهنية للسباق».

وأضاف: «خضت هذه الجولة وأنا بأفضل حال، ورغم أننا فقدنا بعضاً من رفاقنا في الفريق خلال الجولة، إلا أننا لم نيأس، وحافظنا على إيجابيتنا. امتدت الجولة على مدى ثلاثة أسابيع، قضينا خلالها وقتاً رائعاً، ساد خلاله جو من الإيجابية وروح الفريق، وسعيت خلال الجولة للحفاظ على هدوئي، ومواجهة السباق مرحلة بعد أخرى، وكان لذلك بالغ الأثر في تحقيق الفوز».

وأوضح بوجاتشار: «لقد كان سباقاً مختلفاً هذه المرة، إذ جال بذهني أنني سأقترب من المتسابق روغليك إذا حالفني الحظ، لم يكن أداء روغليك في أفضل حالاته، فاستطعت بذلك كسب بعض الوقت على حسابه، ولم أعلم بفوزي بالقميص إلا بعد قطعه لخط النهاية، أكنّ لروغليك قدراً كبيراً من الاحترام كمنافس وصديق، وأعلم يقيناً أنه يشعر بخيبة أمل الآن، لكنني واثق بأنه سيحقق الكثير من الإنجازات في المستقبل».

وحتم بوجاتشار تصريحاته، قائلاً: «أحرص على الحفاظ على نفسي، وأن أكون رياضياً متواضعاً، أبذل كل جهدي في التدريب، وأشارك في السباقات بالذهنية نفسها، وأتلقى دعم الفريق بامتنان، وأود أن أتوجه بالشكر إلى أسرتي، وكل عشاق رياضة الدراجات في الإمارات، على الدعم الكبير الذي قدموه لي عبر مسيرتي الرياضية».

طباعة