الصحف الخليجية تصف عبدالحميد إبراهيم بـ «الداهية» و«القيصر»

«أفضل مدرب بتاريخ سلة الإمارات» يطلب نجمة خارجية سادسة

الإحصاءات والأرقام تمنح عبدالحميد لقب أفضل مدرب في تاريخ سلة الإمارات. من المصدر

يطلب المدرب الوطني عبدالحميد إبراهيم نجمته السادسة خارجياً، حينما يقود فريق الشارقة في بطولة الأندية العربية الأبطال التي يستضيفها المغرب أكتوبر المقبل، ويأمل تعزيز مكانته كأفضل مدرب بتاريخ السلة الإماراتية، ليس على صعيد المدرب المواطن فحسب، وإنما في تفوقه على مدربين عرب وأجانب، مروا بتاريخ اللعبة.

ويتطلع عبدالحميد إبراهيم، في بطولة المغرب، للقبه العربي الثاني، بعد أن سبق له أن حقق مع الشارقة لقب بطولة الأندية العربية الأبطال عام 2011، كما يملك «الداهية» كما تلقبه الصحافة الخليجية ثلاثة ألقاب خليجية، حقق أولها مع الوحدة في عام 1993، قبل أن يحقق الثنائية على التوالي مع الشارقة في نسختي 2017 و2018، في رقمٍ قياسي غير مسبوق لمدرب من حيث عدد الانتصارات المتتالية، بقيادته الملك في النسختين لتحقيق 11 انتصاراً متتالياً في إنجازٍ لم يحققه فريق خليجي على مدار البطولة التي يعود تاريخ انطلاقتها إلى عام 1980.

تعود مسيرة عبدالحميد في عالم التدريب إلى ثمانينات القرن الماضي، عرف خلالها بحصد 55 لقب بطولة محلية وخارجية، كانت كفيلة بمنحه لقب «القيصر»، بحسب ما عنونته صحيفة الأيام البحرينية في فبراير الماضي، في سردها لمسيرة إنجازات عبدالحميد على الساحتين العربية والقارية، خصوصاً أنه المدرب الإماراتي الوحيد الذي نجح في الاحتراف خارجياً، سواء في الدوري السوري أو السعودي، بالإضافة لكونه المدرب العربي الوحيد الذي توج بجائزة أفضل مدرب في آسيا في عام 2001، حينما قاد الاتحاد السعودي للفوز بلقب بطولة الأندية الآسيوية.

يذكر أن عبدالحميد إبراهيم درب أندية محلية وخارجية، بدايةً من الوحدة الذي نجح معه في إهداء سلة الإمارات لقبها الخليجي الأول في عام 1993، وانتقالاً لتدريب أندية بحجم الوصل والشارقة، بالإضافة إلى توليه تدريب فرق بحجم أندية الجيش السوري، والمنامة البحريني، والاتحاد السعودي، بجانب قيادته منتخبي البحرين والإمارات في أكثر من مناسبة، كما يعتبر عبدالحميد أول مدرب يقود فريقاً إماراتياً إلى نصف نهائي بطولة الأندية الآسيوية، حينما قاد الوصل في نسخة 2008 إلى انتزاع الميدالية البرونزية، بفوزه على فريق الرياضي اللبناني بنتيجة «87-82».

للإطلاع على البطولات الخمس الخارجية، التي حققها عبدالحميد إبراهيم، سواء مع الأندية الإماراتية أو الخليجية ومسيرته فالمنطقة الفنية، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة