8 لاعبين تم اختيارهم للتدرّب في الإمارات وإسبانيا

انطلاق فعاليات برنامج تطوير المواهب الرياضية الشابة في دبي

جانب من التدريبات. من المصدر

انطلقت فعاليات «برنامج دعم ورعاية المواهب الرياضية الشابة»، الذي ينظمه مجلس دبي الرياضي بالتعاون مع شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو)، ومركز دو لاليغا للكفاءات العالية، بهدف تطوير اللاعبين الوطنيين وتعزيز كفاءتهم وإكسابهم الخبرة الدولية، من خلال الاحتكاك مع لاعبين أوروبيين في أفضل دوري بالعالم.

وبدأت المرحلة الأولى من البرنامج في استاد «ذا سيفينز»، حيث يشارك اللاعبون وحراس المرمى، الذين تم اختيارهم من أندية دبي في الحصص التدريبية الخاصة التي تقام تحت قيادة مدربي «لاليغا» الإسبان، وتتواصل حتى يوم الأربعاء المقبل وتقام في أماكن مختلفة بالدولة.

ويضم البرنامج 51 لاعباً من مختلف الأندية والأكاديميات والمدارس التعليمية، وفي مقدمتهم اللاعبون الثمانية المشاركون من أندية دبي، وهم: المهاجم ربيع حسن والحارس يوسف فهد من نادي الوصل، ومن نادي حتا يشارك المهاجم سيف البدواوي والمدافع فارس البدواوي، ومن نادي شباب الأهلي يشارك المهاجم خليفة خميس والحارس موسى عبدالله، ومن نادي النصر يشارك المدافع أحمد البلوشي، والمهاجم علي الجسمي.

وتبدأ المرحة الثانية من البرنامج في شهر أغسطس المقبل، حيث سيتم إيفاد اللاعبين إلى إسبانيا للمشاركة في معسكر تدريبي، يتضمن تدريبات ومُباريات تنافسية مع أفضل أندية الشباب في إسبانيا.

ويسهم هذا البرنامج في إكساب اللاعبين الخبرة الدولية والاحتكاك مع لاعبي أفضل دوري في العالم، تعزيزاً لاحترافيتهم، وإعداد الجيل القادم من اللاعبين المُمثلين للكرة الإماراتية في البطولات الدولية المستقبلية، وتُعطى أولوية الاختيارات للاعبين الشباب المُشاركين مع المنتخبات الوطنية.

وقال مدير إدارة التطوير الرياضي بمجلس دبي الرياضي، علي عمر البلوشي: «يأتي هذا البرنامج استمراراً لجهود المجلس في تطوير المواهب الشابة من لاعبي أنديتنا، وإعدادهم لقيادة المنتخب الوطني والفرق الأولى بأندية الدولة لاعتلاء منصات التتويج في مختلف البطولات، ويعد هذا البرنامج امتداداً لبرنامج حارس المستقبل، وبرنامج مهاجم المستقبل، اللذين بدأهما المجلس قبل سنوات، ويتضمن البرنامج الجديد رعاية مركز دو لاليغا للكفاءات العالية، الذي يعد أحد أفضل مراكز إعداد الناشئين في المنطقة للمواهب الرياضية الشابة من أندية دبي والنصر وشباب الأهلي والوصل وحتا، وضمهم في مرحلة أولى لتدريبات خاصة تحت قيادة مُدربي (لاليغا) الإسبان، ويتبع فترة التدريبات سفر الشباب إلى معسكر تدريبي في إسبانيا، خلال شهر أغسطس المقبل، ويستمر 18 يوماً، يتضمن تدريبات ومُباريات تنافسية ضد أفضل أندية الشباب في إسبانيا». وأضاف: «تم اختيار اللاعبين في مراكز مختلفة، بعد إخضاعهم لاختبارات عدة من قبل الأندية ومتخصصين في اللاليغا، الذين أشرفوا على البطولات المختلفة للأكاديميات التي أقيمت خلال الفترة الماضية، ويسهم هذا البرنامج في إكساب لاعبينا الخبرة الدولية من خلال الاحتكاك بكبرى المدارس الأوروبية».

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة إنسبيراتوس، التي تُدير مركز دو لاليغا للكفاءات العالية، حسين مراد: «نعمل بأقصى جهدنا لتعزيز صفوف المنتخبات الوطنية الإماراتية بلاعبين شباب، على قدر عالٍ من الاحترافية والتمرس».


51

لاعباً، يضمهم البرنامج

من مختلف الأندية

والأكاديميات

والمدارس التعليمية.

طباعة