الجنيبي أكد أن الإمارات ترحب باستضافة الألعاب مستقبلاً

رئيس الأولمبياد الخاص العالمي: «أبوظبي 2019» كانت استثنائية في كل شيء

سلطان الجابر وحصة بوحميد والجنيبي وشرايفر خلال المؤتمر الختامي أمس. من المصدر

أكدت اللجنة العليا المنظمة للألعاب خلال المؤتمر الصحافي الختامي أمس، الذي عقد في ملعب السلة بمركز أبوظبي للمعارض، وحضره الدكتور سلطان الجابر، وزير دولة عضو مجلس الوزراء الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، وحصة بوحميد وزيرة تنمية المجتمع، ومحمد عبدالله الجنيبي رئيس اللجنة العليا المنظمة، وتيم شرايفر رئيس الأولمبياد الخاص العالمي، وتالا الرمحي رئيس الشؤون الاستراتيجية في الأولمبياد الخاص، وبطلا منتخب الإمارات سيف القبيسي وعلي سيف.

ووجه تيم شرايفر الشكر إلى الإمارات على الاستضافة الرائعة، وقال: أشكر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واللجنة العليا المنظمة، ولكل من عمل وساهم ولو بخدمة بسيطة في سبيل إنجاح الدورة.

وشدد على أن «نسخة أبوظبي كانت استثنائية في كل شيء، وسوف تشكل علامة فارقة في تاريخ الأولمبياد الخاص»، مشيراً إلى أن «الإمارات تقود ثورة التسامح في العالم، وبكل تأكيد سوف تنجح في نشر هذا المبدأ في شتى أنحاء المعمورة، خاصة وأن الهدف الأسمى هو الحب والألفة بين الجميع».

وأضاف: حققت أبوظبي الهدف المنشود من استضافة المنافسات، إذ لم يكن الفوز والخسارة في مباراة، لكن الاندماج وخلق روح الحب بين مختلف أفراد المجتمع وبين أشقائهم من أصحاب الهمم، وهو ما حدث فعلياً مما شاهدناه من فرحة على وجه كل رياضي شارك في الحدث التاريخي.

وأبدت اللجنة العليا المنظمة سعادتها وفخرها الكبير بنجاح الدورة وظهورها بالصورة الرائعة التي تحدث عنها العالم ولقيت اهتماماً إعلامياً كبيراً. ووجه الجنيبي الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، على دعم سموه ورعايته للألعاب العالمية.

وعن إمكانية استضافة أبوظبي للدورة العالمية مرة أخرى قال «بكل تأكيد نتمنى ذلك ونرحب به، وسوف نكون في قمة سعادتنا عند عودة الألعاب العالمية للعاصمة الإماراتية مستقبلاً».

طباعة