«لا للألعاب الإلكترونية.. نعم للرياضة» في دبا الفجيرة

نظمت أكاديمية نادي دبا الفجيرة، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، فعاليات مهرجان عام التسامح الرياضي الثقافي لطلبة مدارس المنطقة الشرقية بمدينة دبا الفجيرة، بشعار «لا للألعاب الإلكترونية.. نعم للرياضة»، وذلك تزامناً مع «عام التسامح»، وبمشاركة 500 طالب.

وأكد رئيس شركة كرة القدم بنادي دبا الفجيرة أحمد سعيد الظنحاني، أن «المهرجان يعكس القيم النبيلة للتسامح في الدولة، من خلال البرامج الأكاديمية والثقافية والأنشطة الرياضية التي أعدت من قبل المدربين والفنيين ولجنة الاتصال المجتمعي، بهدف نشر مفهوم وقيم التسامح، لاسيما قطاع الرياضة بشكل خاص».

وأضاف الظنحاني أن «الشركة تقوم على برمجة أهداف الأكاديمية لتطوير البراعم والناشئين، والحرص على استيفاء معايير الاتحاد الآسيوي في ما يتعلق بنظام المهرجانات ضمن شروط ومعايير الحصول على تراخيص الأكاديمية». من جهته، قال نائب رئيس مجلس الإدارة رئيس اللجنة الرياضية سعيد الخطيبي: «يعتبر المهرجان محطة مهمة ضمن الأهداف التي تفعلها شركة دبا لكرة القدم، لاكتشاف الموهوبين والمميزين في سن مبكرة».

 

طباعة