ريجيكامب: قليل من الحظ سيخدم «الأبيض» في كأس آسيا

الروماني ريجيكامب سيقود الوصل بعقد يمتد إلى 6 أشهر قابلة للتجديد. من المصدر

أكد المدرب الروماني لورينت ريجيكامب، أن المنتخب الوطني يحتاج إلى ثقة الجمهور في اللاعبين، حتى يمضي قدماً في كأس آسيا، لافتاً إلى أن البطولة القارية صعبة، والضغط كبير على اللاعبين، ما يضع على عاتق الجمهور دور كبير في تحفيز الفريق ودعمه للحصول على أفضلية إقامة البطولة على أرضه ووسط جمهوره.

وأعلن نادي الوصل، أمس، تعاقده رسمياً مع ريجيكامب، لمدة ستة أشهر، بعقد قابل للتمديد لمدة موسم آخر، وذلك في المؤتمر الصحافي، الذي عقده النادي، بحضور عضو شركة الوصل لكرة القدم حميد يوسف.

وأوضح مدرب الوحدة السابق أن عدم ظهور المنتخب الوطني بالمستوى المنتظر منه في مباراة الافتتاح أمام البحرين، يعد أمراً متوقعاً، وقال: «المباراة الافتتاحية دوماً تكون صعبة، وليس من السهل الظهور بمستوى جيد، وإرضاء الجمهور من الجوانب كافة، بتقديم عرض قوي، وتحقيق نتيجة إيجابية».

وأضاف: «أتمنى أن يكون حجم الثقة من الجمهور قدرات اللاعبين بشكل أكبر، لأن ذلك سيؤثر إيجاباً على معنويات اللاعبين وثقتهم بأنفسهم، وسيجعل ردة فعلهم داخل الملعب مختلفة، وأكثر إيجابية».

وأشار المدرب الروماني إلى أن المنتخب الوطني يحتاج إلى قليل من الحظ، وقال: «بطولة كأس آسيا ليست سهلة، وتحتاج إلى القليل من الحظ حتى يواصل (الأبيض) مشواره في البطولة، خصوصاً أن الضغط كبير على اللاعبين، بسبب إقامة المباراة على أرضهم ووسط جمهورهم، كما أن تشكيلة المنتخب الوطني تضع العديد من اللاعبين الذين يخوضون منافساتها للمرة الأولى في تاريخهم، ولكنني بصفة عامة من واقع خبرتي بالكرة الإماراتية، أثق تماماً بقدرات اللاعبين، وإمكانية تحقيقهم نتائج إيجابية في البطولة».

وتحدث ريجيكامب عن عودته للتدريب في دوري الخليج العربي، وقبوله قيادة الوصل، وقال «لم أتردد في الموافقة على تدريب الوصل، الذي يعد من الفرق الكبيرة في الدولة، ولديه قاعدة جماهيرية كبيرة، كما أنه فريق محبوب وله متابعون عدة، وأنا أحب تدريب هذه النوعية من الأندية».\

طباعة