أكد أن علامات الارتياح بادية على لاعبي المنتخب قبل كأس آسيا

الكثيري: الأبيض على أعتاب مرحلة جديدة

الكثيري خلال تدريبات سابقة للمنتخب. تصوير: جوزيف كابيلان

قال لاعب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، سعيد الكثيري، إن التفاؤل الواسع بين لاعبي الأبيض يعزز فرص تألقهم في نهايات آسيا التي تستضيفها الدوحة الشهر الجاري، موضحاً لـ«الإمارات اليوم» أن طموحه مع المنتخب الوطني مختلف ويدفعه إلى مضاعفة جهوده لحجز مقعده في قائمة المدرب السلوفيني ستريشكو كاتانيتش، مضيفاً «الأبيض على أعتاب مرحلة جديدة في الدوحة، والأمور آخذة في التحسن بفضل التحضير الجيد في معسكر مسقط، والارتياح الكبير الذي لمسته من قبل اللاعبين، ويتوجب استغلال فرصة المعسكر الثاني في العين لرفع مستوى التحضير، وأعتقد أن مباراتي سورية وأستراليا أفضل تحضير قبل المواجهة الأولى في الدوحة أمام المنتخب الكوري الشمالي، وأتمنى أن نضاعف جهودنا لوضع بصمة إماراتية جيدة في النهائيات حتى لا نفوّت فرصة العبور إلى الدور الثاني». وأوضح «الأمور جيدة على مستوى اللاعبين، وفي معسكر مسقط حرص الجهاز الفني على رفع درجة اللياقة البدنية مع بعض التدريبات الأخرى. وأعتقد أن الارتياح الذي بدا على وجوه اللاعبين يشير إلى علامات نجاح نرجو أن يمتد إلى المعسكر الحالي في مدينة العين، وإذا تدربنا بطريقة جيدة ونجحنا في الاستفادة من وديتي سورية وأستراليا فإن احتمال ظهورنا القوي في الدوحة سيكون من أهم نتائج العمل اللافت الذي قام به الجميع، وهذا ما نرجوه أن يحدث حتى نحقق طموحات الشارع الرياضي». وبدأ منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم، أمس الجمعة، معسكره التحضيري الثاني في فندق روتانا العين بعد عودته يوم الخميس من سلطنة عمان ضمن نطاق تحضيراته للمشاركة في نهائيات كأس آسيا ،2011 التي ستنطلق في الدوحة اعتباراً من السابع من يناير الجاري. واستدعى المدرب السلوفيني ستريشكو كاتانيتش، أمس، لاعب الوصل سعيد الكاس للانضمام إلى معسكر العين. ويواجه الأبيض غداً الأحد نظيره المنتخب السوري في نزال ودي يقام السادسة والنصف مساءً على ملعب خليفة بن زايد قبل أن يختتم معسكر العين بمواجهة ثانية أمام المنتخب الاسترالي الأربعاء على الملعب نفسه. وسيتم الإعلان بعد المواجهة الثانية عن القائمة النهائية التي ستخوض نهائيات الدوحة والمؤلفة من 23 لاعباً. ويلعب الأبيض في النهائيات ضمن المجموعة الرابعة مع منتخبات العراق وإيران وكوريا الشمالية، ويستهل مشواره بمواجهة كوريا الشمالية 11 يناير الجاري، وتالياً يواجه نظيره العراقي 15 يناير، قبل أن يختتم الدور الأول بمواجهة إيران 19 يناير. ويأمل منتخبنا تجاوز الدور الأول لبلوغ ربع النهائي.

دعم الجماهير

ودعا الكثيري إلى دعم طموحات المنتخب الوطني قبل وأثناء نهائيات الدوحة، وقال إن التجاوب من قبل الجمهور يمثل إضافة مهمة يرجوها الأبيض، خصوصا في معسكر العين من خلال مباراتي سورية وأستراليا، مضيفاً «أعتقد أن الجمهور الإماراتي لن يبخل على المنتخب بالدعم المعنوي على غرار مناسبات رياضية عدة، وهذا ما نرجوه حتى نشعر بأن الجميع معنا». ورداً على سؤال حول تعرّضه لنزلة برد خلال معسكر مسقط، قال الكثيري: «أشعر بتحسن كبير بعد الراحة التي حصلت عليها لمدة 48 ساعة وما يشغلني الآن المشاركة الجيدة في معسكر العين، والحصول على ثقة المدرب كاتانيتش قبل نهائيات الدوحة.

 

طباعة