غياب الإسعاف عن الملاعب يهــدّد حياة اللاعبين

سيارات الإسعاف حماية للاعبين في البطولات وأثناء التدريبات. تصوير: مصطفى قاسمي

انتقد رياضيون وإداريون ضعف إجراءات السلامة والأمان لحماية اللاعبين، من الإصابات والحوادث الطارئة التي تحدث في الملاعب والصالات، خصوصا في أوقات التدريب البعيدة عن المشاركات الرسمية، إن كان على صعيد اندية كرة القدم أو الألعاب الأخرى.

وشهدت الفترة الماضية الكثير من الحوادث المؤسفة التي راح ضحيتها عدد من اللاعبين والرياضيين من بينهم لاعب النصر والمنتخب السابق سالم سعد الذي تعرض لحالة اغماء خلال تدريبات عادية مع فريقه ثم فارق الحياة لحظة وصوله للمستشفى، اضافة الى حادثة بلع حارس الوصل السابق وعجمان الحالي محمد حسين لسانه خلال مباراة لفريقه مع حتا قبل ان يتم انقاذه بأعجوبة، فضلا عن وفاة الثنائي محمد ماجد الروم وجون مارك، خلال مشاركتهما في بطولة العالم للزوارق السريعة التي أقيمت اخيرا بعدما ارتطم زورقهما الفيكتوري تيم بالمياه ما أدى الى انقلابه.

الشريف: لدينا شراكة مع مركز الإسعاف الموحّد
أكد أمين عام مجلس دبي الرياضي الدكتور أحمد سعد الشريف، أنهم في المجلس حريصون تماما على توفير أقصى إجراءات السلامة اللازمة للاعبين في مختلف الالعاب، من بينهم لاعبو كرة القدم في اندية دبي، لافتا إلى أن لديهم اتفاق شراكة مع مركز الاسعاف الموحد في دبي، لتقديم خدماته والمشاركة معهم في مختلف الاحداث الرياضية.

كما أشار الى أهمية اجراء الفحوص الطبية الدورية اللازمة للاعبين، للتأكد من سلامتهم، مؤكدا أن الكوادر الطبية في الاندية مدربة على القيام بالإجراءات الاولية المطلوبة. وقال «توفير السلامة والحماية للاعبين في مختلف الألعاب من الامور المهمة بالنسبة لنا والتي تحظى بأولوية كبيرة ولذلك عقدنا اتفاق شراكة مع مركز الاسعاف الموحد لتوفير خدمة الاسعاف بمختلف الطرق المتبعة في مثل هذه الحالات».

واعتبر ان الملاعب لا تخلو من حوادث الوفيات مثلما حدث للاعب الراحل سالم سعد، مشيراً إلى أن هناك دورات تدريبية بصورة منتظمة للكوادر الطبية العاملة في الاندية.

وأضاف «أي لاعب محترف لايتم التأمين عليه صحيا الا بعد قيامه بإجراء الفحوص اللازمة للتأكد من سلامته وحالته الصحية».

وطالب الرياضيون بتوفير سيارات للإسعاف والطوارئ المجهزة بأحدث المعدات والأجهزة الطبية اللازمة من أوكسجين وغيره، اضافة الى وجود كوادر طبية مؤهلة قادرة على التعامل بمهارة في حال استدعى الامر ذلك، لاسيما في الحالات الحرجة مثل فقدان الوعي والاغماء وبلغ اللسان محذرين من ان التقاعس في عملية اتخاذ الاجراءات اللازمة في هذا الامر سيقود الى مخاطر محتملة على اللاعبين، وطالبوا إدارات الأندية واتحاد الكرة ورابطة دوري المحترفين لكرة القدم ومختلف الجهات المعنية، بضرورة الاهتمام بثقافة الاسعاف والامور الخاصة بتوفير متطلبات السلامة للجميع حتى يمارسوا الرياضة بأمان.

حماية اللاعبين
وأكد نائب رئيس رابطة دوري المحترفين لكرة القدم الدكتور مطر الدرمكي، ضرورة التزام الاندية المنضوية تحت رابطة المحترفين بتوفير معايير السلامة والأمان للاعبين ولأطراف اللعبة كافة، وهذه من أولويات الأندية، لافتا الى أن الرابطة قامت في بداية الموسم الكروي الحالي بالتعميم على الاندية في ما يتعلق بإجراءات السلامة الخاصة بحماية اللاعبين من أي مخاطر محتملة قد تهدد حياتهم.

وأشار الدرمكي إلى ان الرابطة تتشدد دائما في مثل هذه الامور بدليل أنها تنسق مع الاندية في هذا الخصوص، مؤكدا ان هذه الاندية حريصة تماما على توفير السلامة والامان للاعبيها.

وقال لـ«الإمارات اليوم» «توفير السلامة والأمان للاعبين من الأمور المهمة جدا لحمايتهم من أي مخاطر محتملة حتى لا تتكرر حوادث مؤسفة حدثت في ملاعبنا في الفترة الماضية، ولذلك نحن في الرابطة وزعنا تعميما على الأندية المحترفة بالمعايير التي يجب ان تلتزم بها وتقوم بتوفيرها سواء وجود سيارات اسعاف في الاندية، أو توفير كوادر طبية مؤهلة لديها القدرة على التعامل والتدخل في الحالات الطارئة والحرجة مثل فقدان الوعي والاغماء وبلع اللسان وغير ذلك من امور قد تحدث بصورة مفاجئة».

الوقاية
وأشار إلى أنه وكما يقال فإن الوقاية دائما خير من قنطار علاج، مؤكدا أهمية عمل فحوص طبية دورية على اللاعبين قبل بداية كل موسم، اضافة الى فحوص اخرى كل أربعة أو ستة أشهر، فضلا عن فحوص خاصة جدا للاعبين الذين لديهم تاريخ مرضى في العائلة تجنبا لحدوث أي مشكلات طارئة.

السلامة أولاً
ورأى اللاعب الدولي السابق، وإداري المنتخب الوطني الاول لكرة القدم حاليا فهد علي، أن توفير سيارات الاسعاف في الاندية المختلفة يعد عنصرا مهما من اجراءات السلامة للجميع، سواء لاعبين واداريين وحتى الجماهير، داعيا الى ضرورة رفع شعار السلامة أولا في ملاعبنا المختلفة حتى لا تتكرر ظاهرة الوفيات المفاجئة لعدد من الرياضيين.

وقال «اعتقد أنه حان الوقت لكي يتحرك الجميع سواء الاندية وغيرها من الجهات المعنية من اجل توفير اجراءات السلامة اللازمة والضرورية في مختلف الاحداث الرياضية، لاسيما على صعيد توفير سيارات اسعاف في الملاعب تحسبا للحالات الطارئة بعد الاحداث المحزنة التي شهدتها الساحة الرياضية الاماراتية، خصوصا حادثة وفاة لاعب النصر سالم سعد خلال قيامه بتدريبات عادية مع فريقه.

وهناك الكثير من الحوادث المؤسفة التي حدثت خلال المباريات او التمارين من بينها حادثة بلع اللاعب محمد حسين حارس الوصل السابق وعجمان الحالي، بلع لسانه خلال مباراة لفريقه امام حتا».

وأضاف «نشيد بمبادرة طرح هذا الموضوع الذي لم يسبق التطرق اليه على الرغم من كونه يشكل اهمية كبيرة جدا بالنسبة لإجراءات السلامة المتبعة في ملاعبنا الكروية خصوصا أثناء التدريبات».

ضعف الكوادر الطبية
وأوضح «للأسف الشديد هناك بعض الاجهزة الطبية في الكثير من الاندية ليست لديها المعرفة الطبية اللازمة والكافية بخصوص الاسعافات، لذلك لابد من الاهتمام بعملية ثقافة الاسعاف في الاندية بصورة خاصة بالنسبة للاعبين والاداريين والاجهزة الفنية المختلفة، حتى يتمكنوا من التعامل مع الحالات الطارئة».

إسعاف
وشدد إداري فريق كرة القدم في نادي الشارقة بدر أحمد، على انه يجب على الاندية والجهات المعنية ضرورة العمل على توفير اجراءات السلامة الضرورية كافة، للاعبين ومختلف اطراف اللعبة سواء خلال التمارين العادية أو المباريات الرسمية وفي مقدمة ذلك توفير سيارة اسعاف في كل نادٍ، تكون مجهزة بأحدث الاجهزة الطبية حتى يتم استخدامها عند حدوث أي حالة طارئة وعدم الاعتماد على سيارات الإسعاف الخاصة بالشرطة أو المستشفيات، مؤكدا أن من شأن ذلك إنقاذ حياة لاعبين أو غيرهم من خلال إسعافهم بالسرعة المطلوبة. وتابع «وجود سيارات الاسعاف في الاندية ضرورة ملحة وليست ترفا كما يظن البعض لأن سلامة الانسان سواء كان لاعبا او غيره يجب ان تكون في مقدمة الاولويات بالنسبة للاندية، واعتقد ان من المهم ان تتحرك الجهات المعنية في هذا الامر وجعل الامر اجباريا على جميع الاندية حتى تلتزم بتوفير مختلف اجراءات السلامة اللازمة بهذا الخصوص، اضافة الى اشراك المؤسسات الصحية في هذا الامر للتأكد فعلا من التزام الجميع بذلك».

تذكروا سالم سعد
ورأى بدر أحمد ان عدم تحرك الاندية لتوفير اجراءات السلامة المطلوبة يشكل تهديدا لحياة اللاعبين الذين يمكن ان يتعرضوا لحوادث مماثلة لما تعرض له لاعب النصر سالم الذي توفي لعدم وجود سيارة اسعاف تنقله الى المستشفى بالسرعة اللازمة نظرا لخطورة الحالة التي تعرض لها خلال تدريبات فريق النصر.
طباعة